كتابات حائطية تستنفر سلطات مراكش

حرر بتاريخ من طرف

إستنفرت كتابات حائطية يومه الثلاثاء 2 اكتوبر، مختلف المصالح بمدينة مراكش، التي انتقلت الى محيط الحي الجامعي بمنطقة الداوديات وفتحت تحقيقا، للوقوف على هوية مدون العبارات التي استنفرت السلطات.

وحسب ما عاينته “كشـ24” فإن الامر يتعلق بعبارات تستنكر حرمان المواطنين من الحق في السكن، و تطعن في قيمة الوطن، في غياب هذا الحق.

وقد قامت السلطات بازلة الكتابات المذكورة وفتحت تحقيقا في الموضوع، في انتظار الوصول الى من يقف وراء هذه الكتابات، التي تأتي بالتزامن مع الزيارة الملكية، وحالة الاحتقان التي تعرفها مجموعة من مناطق المغرب، والتي عبر فيها شباب عن رغبتهم في مغادرة البلاد بشكل ملفت وغير مسبوق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة