قمة مراكش للمناخ تعجل بتجهيز أفراد قوات الأمن والشرطة بالزي الرسمي الجديد

حرر بتاريخ من طرف

بلغت عملية إعداد الزي الرسمي الجديد لأفراد الأمن الوطني مراحلها الأخيرة، في وقت تواصل المديرية العامة للأمن، منذ عامين على تعيين عبد اللطيف الحموشي، على رأسها، مسلسل العصرنة والتحديث والإصلاح.

وتشير المعطيات المتوصل إليها، إلى أن تجهيز أفراد قوات الأمن والشرطة، بالزي الرسمي الجديد، سيصادف الافتتاح الرسمي للقمة العالمية للمناخ (كوب 22) المقرر تنظيمها في مراكش، بمشاركة شخصيات عالمية وازنة.

وتفيد المعطيات ذاتها، أن أفراد الأمن والشرطة، سيظهرون بالزي الرسمي الجديد وهم يرتدون البدلة الشتوية، التي يجري العمل بها بعد انتهاء العمل بالزي الصيفي بداية شهر نونبر من كل سنة، وهو الشهر الذي ستنطلق فيه فعاليات قمة المناخ العالمية (كوب 22)، بمراكش.

وتؤكد المعطيات المتوفرة، أن الزي الجديد لأفراد الأمن والشرطة، جرى تصميمه وفق المعايير المعتمدة عالميا في هذا المجال، وبما يتلاءم مع المواصفات المطلوبة في تحسين ظروف اشتغال وعمل رجال ونساء الأمن الوطني حسب ما اوردته صحيفة “آخر ساعة” 

يذكر أن والي الأمن عبد المجيد الشاذلي، مدير المعهد الملكي للشرطة، كان قد أكد بمناسبة الذكرى الـ60 لتأسيس الأمن والوطني وبحضور المدير العام عبد اللطيف الحموشي، أنه سيجري “تغيير الزي الرسمي لموظفي الأمن الوطني في أفق نهاية شهر أكتوبر المقبل بشكل يتلاءم والمعايير الجديدة”، وهو الموعد الذي سيصادف فعاليات قمة المناخ العالمية (كوب 22)، بمراكش.

وكانت فرق النخبة الأمنية المؤهلة لتأمين القمة العالمية للمناخ (كوب 22) في مراكش، قد واصلت تدريباتها، على يد خبراء مغاربة وأجانب، حيث دخلت السبت المنصرم بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة، مرحلة التدريب على استعمال السلاح الناري، لصد اعتداءات مفترضة من مواقع مختلفة، بعدما كانت قد تلقت دروسا نظرية وأخرى تطبيقية، تهم معالجة التدخلات 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة