قطع الدقيق المدعم يُؤزّم معيشة معوزي جماعة ايت ايمور

حرر بتاريخ من طرف

تعيش مجموعة من الاسر الفقيرة بجماعة ايت ايمور بعمالة مراكش، على وقع ضيق الحال وصعوبة الظروف المعيشية في ظل أزمة كورونا، والتي عززها انقطاع حصة الدقيق المدعم مدة طويلة عن المواطنين البسطاء، وسط تساؤلات المواطنين عن سبب الانقطاع علما ان الجماعة تضم فئات فقيرة وهشة.

ويناشد المواطنون الجهات المختصة، من اجل التدخل لمعرفة اسباب انقطاع  حصة الدقيق المدعم عن الجماعة، ودفع الجهات المعنية من اجل اعادة الامور الى طبيعتها.

كما يطالب المتضررون بالتوزيع العادل للدقيق المدعم على ساكنة جماعة ايت ايمور بشكل منتظم وبمحاسبة المسؤولين عن التلاعب في توزيع مادة أساسية تكفل الدولة وصولها لكل المواطنين للحد من آثار الجفاف والتخفيف على المحتاجين وذوي الدخل المحدود.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة