قطع أشجار الزيتون بطريقة عشوائية بـ CHU مراكش يثير غضب الأطر الصحية

حرر بتاريخ من طرف

تعرضت مجموعة من اشجار الزيتون بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش لما اعتبره مهتمون بالمجزرة البيئية لاسباب مجهولة و غريبة.

ويبدو أن إعطاء الأوامر للشركة المكلفة بتهيئة المناطق الخضراء لقطع أشجار الزيتون بالمستشفى الجامعي محمد السادس مراكش بهده الطريقة العشوائية ،ينم عن غياب الرحمة حتى بالأشجار فما بالك ان يكون هدا المسؤول رحيم بالمرضى و الموظفين هناك.

و قد تم اتلاف اشجار الزيتون المتواجد بين مستشفى الام و الطفل و مستشفى الانكولوجيا أيام السبت و الأحد حتى لا يكون شهودا كثر امام الله يوم القيامة على هذا الجرم المشهود وفق تعبير اطر صحية غاضبة من الواقعة.

والغريب في الامر ان هذه الفترة لا يمكن فيها تقليم اشجار الزيتون ، وان كانت ،فان ما قامت به الشركة ومن اعطى اوامر القطع فهو تخريب لأشجار عمرت أكثر من 12 سنة .

وعبر متتبعون للشأن الداخلي للمركز الاستشفائي الجامعي عن اسفهم الشديد لهذه الأفعال التي ضرت بالفضاءات الخضراء للمستشفيات التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي نظرا لدورها الكبير في تنقية الهواء و كذا القيمة الرمزية لشجرة الزيتون المباركة.

ودعا المتتبعون، الهيئات والجمعيات المهتمة بشجرة الزيتون بالتدخل العاجل لوقف هذا التخريب، كما دعت المصالح البيئية بولاية جهة مراكش اسفي ووالي الجهة استفسار ادارة المركز الاستشفائي الجامعي عن عملية التخريب هذه، في الوقت الذي تعمل فيه وزارة الفلاحة والمصالح المعنية بالعمل على المحافظة على التشجير و الأشجار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة