قطاع التعليم على صفيح ساخن..مسيرات بربوع المملكة واعتصام بالوزارة‎

حرر بتاريخ من طرف

قررت النقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية، تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية، بعد يوم غد الجمعة 26 أبريل، أمام مقرات المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، إضافة إلى تنظيم اعتصام للمسؤولين الوطنيين والجهويين للنقابات التعليمية، أمام وزارة التربية الجمعة 3 ماي المقبل.

وتاتي هذه الخطوات التصعيدية، وفق بلاغ للتنسيق النقابي الخماسي على إثر ما سمته بـ”القرار اللامسؤول والمتأخر للحكومة ووزارة التربية الوطنية القاضي بـ “تعليق الاجتماع الذي كان من المقرر عقده يوم الثلاثاء 23 أبريل 2019 مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية وممثلي التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”.

وأدانت النقابات الخمس في البلاغ ذاته، “تعامل الحكومة ووزارة التربية الوطنية الذي لم يأخذ بعين الاعتبار توقيف الدراسة لملايين التلاميذ والتلميذات على إثر الإضرابات التعليمية لعشرات آلاف الأستاذات والأساتذة”.

وعبرت عن احتجاجها ضد الحكومة ووزارة التربية الوطنية، مطالبة إياها بـ”تحمل مسؤولياتهم كاملة فيما يقع بالتعليم ببلدنا، وبفتح حوار مركزي جاد ومسؤول على مستوى عالي وإيجاد الحلول الناجعة لملف التعاقد ونختلف الملفات”، ومنددة بالقمع الذي تعرض له الاساتذة في احتجاجاتهم المشروعة، رافضة ما أسمته “الإجراءات الترقيعية والتدابيراللاتربوية المتخذة من طرف الوزارة على حساب مصلحة التلاميذ والأساتذة المزاولين قصد تكسير الإضرابات التعليمية: تنقيل الأساتذة، تغيير البنية والضم والإسناد..”، ومطالبة باسترجاع الأموال المقتطعة من أجور المضربين ووقف عملية الاقتطاعات.

وأعلنت عن “تنظيم ندوة صحفية بالرباط يوم الجمعة 3 ماي 2019 ابتداء من الساعة 10 صباحا إلى الساعة 12 زوالا للإعلان عن برنامج نضالي احتجاجي لما بعد الأربعاء فاتح ماي”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة