قضية “الجنس مقابل النقط” بطنجة..النيابة تتابع الأستاذ المتهم في حالة اعتقال

حرر بتاريخ من طرف

أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بطنجة، أمس الثلاثاء 04 يناير الجاري، بوضع أستاذ جامعي بمدرسة الملك فهد للترجمة رهن تدابير الحراسة النظرية، عقب اتهامه من طرف طالبة بالتحرش الجنسي داخل المؤسسة الجامعية.

وكان الأستاذ المتهم، قد مثل في اليوم نفسه، أمام الضابطة القضائية بولاية أمن طنجة، للاستماع إليه بخصوص شكاية وجهتها ضده طالبة تتابع دراستها بالمؤسسة نفسها، الأسبوع الماضي.

وكانت إحدى طالبات الماستر تقدمت بشكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة بالابتدائية بطنجة، يوم الخميس 23 دجنبر، ضد أستاذ اللغة الإسبانية، تتهمه فيها بالتحرش الجنسي، معززة شكايتها بتسجيلات صوتية وفيديو يظهر فيه الأستاذ وهو يريها مقاطع إباحية داخل حجرة الدرس.

وفي سياق متصل، أعلنت إدارة مدرسة الملك فهد العليا للترجمة صباح أمس، إيقاف الأستاذ المشتبه فيه وتعويضه بأستاذة جديدة.

وتفجرت في الآونة الأخيرة عدة ملفات للتحرش الجنسي ضد الطالبات في عدد من الجامعات، أبرزها في كلية الحقوق بسطات. وأسفرت هذه القضية عن متابعة خمسة أساتذة. ولجأت عدد من الجامعات في الأسابيع الأخيرة إلى إحداث لجن يقظة لمواجهة التحرش الجنسي في الفضاءات الجامعية، وقررت فتح المجال لتلقي أي شكايات في هذا الصدد.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة