قرار نوعي.. أوبر تتجه إلى سوق الدراجات على حساب السيارات

حرر بتاريخ من طرف

كشفت شركة أوبر عن خطة كبيرة تهدف إلى التركيز على سوق الدراجات و”السكوتر”، المنتشرة في المدن للاستخدام العام، وذلك على حساب الاستثمار في سيارات التاكسي.

وأشارت إدراة شركة أوبر في الولايات المتحدة، إلى أن دراسات إحصائية أثبتت نجاعة الدراجات وشبيهاتها في التنقل داخل حدود المدن، أكثر من التاكسي، وأنها تلقى رواجا منقطع النظير.

وأضافت الشركة العملاقة أن التنقل في المدن باستخدام التاكسي يزداد صعوبة مع الوقت، وخاصة في أوقات الذروة، حيث يكون استخدام الدراجة خيارا أسرع وأوفر.

كما اعتبرت الشركة أن لتطبيق القرار ثمنا ماليا عليها دفعه والتضحية به في الوقت الراهن، ولكنه سيكون مربحا وواعدا على المدى الطويل، لذا، قررت المضي به قدما.

بدأت أوبر الاستثمار في خدمة الدراجات العامة في عام 2017، تحت اسم تجاري أطلقته خصيصا، وهو “Jump”. ولكن تم تفعيل الخدمة على نطاق محدود شمل 8 مدن أمريكية حتى اللحظة، وعلى ما يبدو، تنوي الشركة اليوم نشر الخدمة نفسها على نطاق عالمي، حيث أكدت التفعيل القريب لـ”Jump” في برلين.

وتسعى أوبر جاهدة لتحسين خدماتها وتنويع مصادر دخلها، خاصة بعد الخسارة القاسية التي تعرضت لها العام الماضي، والتي قدرت بـ 4.5 مليار دولار أمريكي، نتيجة للمنافسة الشرسة في بعض الأسواق العالمية، غير الأمريكية.

المصدر: Financial Times

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة