قبيل يوم من دخولها حيز التنفيذ.. الإجراءات الحكومية الجديدة تستنفر الولاة والعمال

حرر بتاريخ من طرف

وجهت عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، تعليمات جديدة إلى الولاة والعمال تخص الإجراءات الحكومية الجديدة التي تم الإعلان عنها والتي تخص التنقل الليلي والتنقل بين المدن وقاعة الحفلات والأعراس والجنائز والتجمعات، وهي الإجراءات التي يتم الاستعداد لتنزيلها على أرض الواقع ابتداء من يوم غد الجمعة.

وشددت التعليمات، حسب المصادر، على ضرورة التزام السلطات المحلية بالحزم في تطبيق هذه الإجراءات. وقالت لمصادر إنه يرتقب أن تشهد مختلف الولايات والعمالات اجتماعات للجن الإقليمية للأمن، لمناقشة تطورات الوضعية الوبائية، وخطر الانتكاسة التي سبق لوزارة الصحة أن حذرتها منها، بناء على مشرات ارتفاع الإصابات، والحالات الحرجة، والوفيات.

وقررت الحكومة اتخاذ مجموعة من الإجراءات ابتداء من يوم الجمعة المقبل للحد من انتشار وباء كورونا المستجد تشمل حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني من الساعة الحادية عشر ليلا إلى الساعة الرابعة والنصف صباحا.يستثنى من هذا الحظر الأشخاص العاملون بالقطاعات والأنشطة الحيوية والأساسية والأشخاص ذوي الحالات الطبية المستعجلة.

كما تقرر تقييد التنقل بين العمالات والأقاليم بضرورة الإدلاء بجواز التلقيح، أو برخصة إدارية للتنقل مسلمة من السلطات الترابية المختصة، ومنع إقامة جميع الحفلات والأعراس، ومنع إقامة مراسيم التأبين، مع عدم تجاوز 10 أشخاص كحد أقصى في مراسيم الدفن، والتقيد ب 50 في المائة كحد أقصى من الطاقة الاستيعابية للمقاهي والمطاعم.

وضمن الإجراءات الجديدة، عدم تجاوز 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي، عدم تجاوز المسابح العمومية ل 50 في المائة من إمكانياتها الاستيعابية زعدم تجاوز التجمعات والأنشطة في الفضاءات المفتوحة لأكثر من 50 شخصا، مع إلزامية الحصول على ترخيص من لدن السلطات المحلية في حالة تجاوز هذا العدد.

واعتبرت الحكومة بأن الظرفية الراهنة تقتضي التقيد الصارم بكل توجيهات السلطات العمومية وبجميع التدابير الاحترازية المعتمدة من طرف السلطات الصحية، من تباعد جسدي وقواعد النظافة العامة وإلزامية وضع الكمامات الواقية، حفاظا على المكتسبات الهامة التي حققتها بلادنا في مواجهتها لهذه الجائحة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة