قبيل العطلة المدرسية.. هاجس الاختناق المروري يخيم على شوارع مراكش

حرر بتاريخ من طرف

مع اقتراب حلول العطلة المدرسية، يطفو إلى الواجهة مجددا هاجس الاختناق المروري بالعديد من الشوارع الرئيسية لمدينة مراكش، خصوصا وأن المدينة تشهد مع كل عطلة توافد الآلاف من الزوار، الأمر الذي يتسبب في طوابير كبيرة خاصة من السيارات وهو ما يطرح تحديات كبرى أمام السلطات لتدبير حركة السير والجولان في مدينة تعد عاصمة السياحة الوطنية.

وتنطلق العطلة المدرسية من 22 إلى 29 يناير الجاري للمستويات الإشهادية الابتدائية والإعدادية، فيما نالت باقي الفئات عطلتها تفاعلا مع سياقات إجراء الامتحانات الإشهادية وضرورة توقيف الدراسة لمرور الاختبارات في ظروف جيدة.

وتشهد العديد من المحاور الطرقية اختناقات مرورية، وبالأخص منها شوارع محمد الخامس والحسن الثاني وعبد الكريم الخطابي وعلال الفاسي وغيرها من المحاور الطرقية التي تؤدي إلى وسط المدينة وهو ما يتسبب في بطء الحركة المرورية، وينتج عنه تعطل مصالح المواطنين نتيجة “البلوكاج” الذي تعرفه الطرق، ناهيك عن المناوشات التي تقع بين السائقين في كثير من الأحيان.

وتتجدد مطالب المتتبعين للشأن المحلي بإعادة تهيئة بعض الشوارع الرئيسية، وتجديد الأرصفة، وخلق حلول بديلة لمواجهة مشكل الاختناق المروري الذي تعرفه المدينة بالتزامن مع كل عطلة، مطالبين كذلك، بإيجاد بدائل وحلولا جذرية، للقضاء على هذه الاختناقات، بدل تصريف هذه الاختناقات بحلول ظرفية مؤقتة وغير نهائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة