في غياب الوقاية المدنية.. غرق مصطاف قرب مدينة طرفاية‎

حرر بتاريخ من طرف
لفظ شاب يبلغ من العمر 19 سنة، أنفاسه الأخيرة بعد غرقه، عصر يوم أمس الأحد، في شاطئ البورة شمال مدينة طرفاية.
ولقي الشاب حتفه مباشرة بعد ولوجه الشاطئ، حيث سحبه تيار قوي إلى عرض البحر وسط مناشدات متكررة منه لإنقاذ حياته دون التمكن من ذلك بسبب علو الأمواج، حيث خلفت الواقعة حالة من الهلع في صفوف المصطافين وسط غياب أي من عناصر الوقاية المدنية عن الشاطئ الذي يعد محجا للمئات من المصطافين من مدن الأقاليم الجنوبية.
وجرى ساعات بعد واقعة الغرق إنتشال جثة الشاب وتحويلها للمركز الصحي 01 بمدينة طرفاية في إنتظار اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، حيث تزامن إنتشالها مع حالة من الغضب في صفوف المصطافين الذين طالبوا الوقاية المدنية بإحداث مركز لها بالمنطقة لتلافي حالات غرق مقبلة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة