في عهد حاضرة الأنوار.. حي يعيش ليالي مظلمة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تحول الشارع الذي يربط بين إعدادية مولاي رشيد ومسجد السنة بحي المسيرة 3، الى منطقة مظلمة، بسبب الانعدام الشبه تام للانارة العمومية، بالمنطقة.

وحسب شكاية أحد سكان حي المسيرة 3، فإنه ورغم التدخلات التي عرفتها المنطقة في الاونة الاخيرة، لإصلاح الانارة العمومية، الا ان ذلك لم يجدي نفعا، الامر الذي يوضح ضعف جودة الوسائل المستعملة لحل المشكل المذكور، حسب المصدر ذاته، مضيفا “أن الغش فعل فعلته، وأصبحت شوارع المسيرة 3 تعيش ليالي مظلمة”.

وأمام هذا الوضع فقد تضاعفت مخاوف السكان القريبين من المنطقة خاصة في الفترة المسائية، حيث أصبح المواطنون غير قادرين على الخروج من مساكنهم لقضاء أغراضهم، في ظل انتشار الظلام، بالموازاة مع انتشار مظاهر الجريمة، التي تجد لها بيئة حاضنة في مثل هذه الظروف.”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة