في ظل حرب اللغات..أمزازي يتفق مع شركة فرنسية لتطوير التعليم‎

حرر بتاريخ من طرف

وقع وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهنية، سعيد أمزازي، اتفاقيات للشراكة بين الوزارة وأكسا فرنسا وأكسا خدمات المغرب.

وأوضح بلاغ للوزارة، ان التوقيع على هذه الإتفاقيات، تم بحضور المدير العام المنتدب لشركة أكسا فرنسا، ماتيو بيبير، والمدير العام لشركة أكسا خدمات المغرب، إريك بيرجي، ورئيس جامعة محمد الخامس-الرباط، ورئيس جامعة ابن طفيل-القنيطرة .

وتهدف هذه الإتفاقيات وفق البلاغ ذاته، إلى تطوير مشاريع مبتكرة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي والمساهمة في تكوين الكفاءات الوطنية في مجال التأمين وتيسير اندماجها في الحياة العملية من خلال وضع إجازة “التقنيات والارشاد في التأمين ” كمشروع نموذجي للتكوين بالتناوب بين الجامعة وشركة أكسا خدمات المغرب، وستنخرط في هذه الشراكة، في مرحلة أولى، جامعة محمد الخامس-الرباط، وجامعة ابن طفيل-القنيطرة.

وعلق رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية، على هذه الاتفاقيات، في تدوينة على صفحته الفيسبوكية قائلا :” لهذا يريدون فرنسة التعليم… ليسهل بيع كل شيء لفرنسا…. هل فهم الشجعان الآن الغاية من القانون الاطار؟”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة