في دور النصف النهائي لبطولة العالم 2015 للملاكمة AIBA-PRO، البطل المغربي محمد العرجاوي يفشل مرة ثانية في التأهل للألعاب الأولمبية ريو ديجانيرو البرازيل 2016

حرر بتاريخ من طرف

  … تنظيم احترافي ممتاز حسب تصريح المراقب فيلاريال مبعوث الاتحاد الدولي للملاكمة إلى المغرب، أجواء على شاكلة القاعات العالمية الكبرى للملاكمة الاحترافية، حماس لا مثيل له للجماهير الشغوفة برياضة الفن النبيل… تلكم عوامل مجتمعة ساهمت في نجاح فعاليات دور النصف النهائي لبطولة العالم 2015 للملاكمة الاحترافية المنظمة بمدينة مراكش بالقاعة الملكية بقصر المؤتمرات بمراكش للمرة الثانية بعد تلك التي احتضنتها خلال شهر يونيو الماضي، كما تبخرت آماني وآمال عشاق الملاكمة المغربية مرة ثانية بفشل البطل العرجاوي في التأهل للألعاب الأولمبية ريو ديجانيرو البرازيل 2016، لمرافقة البطل المغربي الآخر محمد ربيعي المتأهل سابقا.

محمد العرجاوي لم يستغل  الفرصة الذهبية المتجلية في انسحاب بطل العالم الأذربيجاني محمد رسول مجيدوف من السباق نتيجة طروفه الصحية، ليقوم مقامه طبقا لقوانين الاتحاد الدولي للملاكمة كما جاء ذلك في توضيح لنائب رئيس الجامعة محمد اللوميني عقب الندوة الصحفية التي سبقت النزال.

إذن البطل محمد العرجاوي خلال مواجهته للروماني نيستور ميهاوي لم يظهر بمظهر البطل المخيف وكان مستواه متذبذبا ولم يقنع في أي لحظة من لحظات المبارزة رغم أن النزال كان قويا ومشوقا واستأثر باهتمام الكل هنا بمراكش. الامتياز صاحب البطل الروماني الذي كان أكثر خفة ورشاقة خصوصا في آخر الجولات الثمانية. محمد العرجاوي الذي ربما عوامل السن واللياقة البدنية وقلة التداريب كان لها الأثر الواضح في هذا الانهزام.

وقد صرح محمد العرجاوي بعد المقابلة بأن الاستعدادات لهذه المقابلة لم تمر في ظروف شهر رمضان، وحتى التربص الذي كان في أوكرانيا لم يكن موفقا. كذلك رغم انهزامه في مقابلات ماضية أمام العرجاوي فإن البطل الروماني نيستور ميهاي استفاد كثيرا من إخفاقاته الماضية ودرس أسلوب البطل المغربي دراسة مستفيضة كما صرح بذلك واستطاع بشجاعته حرمان العرجاوي من ورقة التأهل للأولمبياد.

نائب رئيس الجامعة الملكية المغربية للملاكمة محمد اللوميني صرح لوسائل الإعلام بأن رغم المجهودات الجبارة المبذولة من طرف الجامعة فإن النتائج لا تساير ذلك، محمد العرجاوي إذن أمامه فرصة أخرى للتأهل من خلال بطولة إفريقيا المقبلة والتي ستقام بالبيضاء في شهر غشت.

كذلك خيم على هذه الأمسية وبتصريح محمد اللوميني كذلك قضية فرار ثلاث ملاكمين مغاربة من معسكر المنتخب المغربي بمدينة شيفلد الإنجليزية والذين كانوا في تربص استعدادا لبطولة إفريقيا السالفة الذكر ويتعلق الأمر بكل من البطل زهير البقالي وزن 52 كلغ، وحمزة البرباري وزن 64 كلغ، وسعيد مالك وزن 56 كلغ.

وبخصوص المقابلة الثانية المؤهلة كذلك لأولمبياد البرازيل 2016 فقد كانت كذلك أكثر قوة وحماس ومتعة من مقابلة محمد العرجاوي بحكم تقارب مستوى التركي ديمريزين علي أرين وبرنات إستفان الهنغاري. تجربة التركي وتنوع أسلوب لعبه وضرباته القوية وتشجيعات الجماهير المراكشية له رغم العياء الذي دب في نفسه أواخر الجولات الثمانية استطاع خطف ورقة التأهل الثانية للألعاب الأولمبية. مقابلة رفع الستار لذه الأمسية كانت عبارة عن مباراة استعراضية لا أقل ولا أكثر وجمعت لاعبين من مدينة المحمدية حيث تفوق الملاكم أبلاغ عبد الله على الملاكم كسكس بدر الدين بتوقيف من الحكم في الجولة الخامسة. الملاكم كسكس بدر الدين اعترف بهزيمته وبروحه الرياضية رافعا يد منافسه معلنا تفوقه تحت تصفيقات الجماهير الحاضرة.

في دور النصف النهائي لبطولة العالم 2015 للملاكمة AIBA-PRO، البطل المغربي محمد العرجاوي يفشل مرة ثانية في التأهل للألعاب الأولمبية ريو ديجانيرو البرازيل 2016

حرر بتاريخ من طرف

  … تنظيم احترافي ممتاز حسب تصريح المراقب فيلاريال مبعوث الاتحاد الدولي للملاكمة إلى المغرب، أجواء على شاكلة القاعات العالمية الكبرى للملاكمة الاحترافية، حماس لا مثيل له للجماهير الشغوفة برياضة الفن النبيل… تلكم عوامل مجتمعة ساهمت في نجاح فعاليات دور النصف النهائي لبطولة العالم 2015 للملاكمة الاحترافية المنظمة بمدينة مراكش بالقاعة الملكية بقصر المؤتمرات بمراكش للمرة الثانية بعد تلك التي احتضنتها خلال شهر يونيو الماضي، كما تبخرت آماني وآمال عشاق الملاكمة المغربية مرة ثانية بفشل البطل العرجاوي في التأهل للألعاب الأولمبية ريو ديجانيرو البرازيل 2016، لمرافقة البطل المغربي الآخر محمد ربيعي المتأهل سابقا.

محمد العرجاوي لم يستغل  الفرصة الذهبية المتجلية في انسحاب بطل العالم الأذربيجاني محمد رسول مجيدوف من السباق نتيجة طروفه الصحية، ليقوم مقامه طبقا لقوانين الاتحاد الدولي للملاكمة كما جاء ذلك في توضيح لنائب رئيس الجامعة محمد اللوميني عقب الندوة الصحفية التي سبقت النزال.

إذن البطل محمد العرجاوي خلال مواجهته للروماني نيستور ميهاوي لم يظهر بمظهر البطل المخيف وكان مستواه متذبذبا ولم يقنع في أي لحظة من لحظات المبارزة رغم أن النزال كان قويا ومشوقا واستأثر باهتمام الكل هنا بمراكش. الامتياز صاحب البطل الروماني الذي كان أكثر خفة ورشاقة خصوصا في آخر الجولات الثمانية. محمد العرجاوي الذي ربما عوامل السن واللياقة البدنية وقلة التداريب كان لها الأثر الواضح في هذا الانهزام.

وقد صرح محمد العرجاوي بعد المقابلة بأن الاستعدادات لهذه المقابلة لم تمر في ظروف شهر رمضان، وحتى التربص الذي كان في أوكرانيا لم يكن موفقا. كذلك رغم انهزامه في مقابلات ماضية أمام العرجاوي فإن البطل الروماني نيستور ميهاي استفاد كثيرا من إخفاقاته الماضية ودرس أسلوب البطل المغربي دراسة مستفيضة كما صرح بذلك واستطاع بشجاعته حرمان العرجاوي من ورقة التأهل للأولمبياد.

نائب رئيس الجامعة الملكية المغربية للملاكمة محمد اللوميني صرح لوسائل الإعلام بأن رغم المجهودات الجبارة المبذولة من طرف الجامعة فإن النتائج لا تساير ذلك، محمد العرجاوي إذن أمامه فرصة أخرى للتأهل من خلال بطولة إفريقيا المقبلة والتي ستقام بالبيضاء في شهر غشت.

كذلك خيم على هذه الأمسية وبتصريح محمد اللوميني كذلك قضية فرار ثلاث ملاكمين مغاربة من معسكر المنتخب المغربي بمدينة شيفلد الإنجليزية والذين كانوا في تربص استعدادا لبطولة إفريقيا السالفة الذكر ويتعلق الأمر بكل من البطل زهير البقالي وزن 52 كلغ، وحمزة البرباري وزن 64 كلغ، وسعيد مالك وزن 56 كلغ.

وبخصوص المقابلة الثانية المؤهلة كذلك لأولمبياد البرازيل 2016 فقد كانت كذلك أكثر قوة وحماس ومتعة من مقابلة محمد العرجاوي بحكم تقارب مستوى التركي ديمريزين علي أرين وبرنات إستفان الهنغاري. تجربة التركي وتنوع أسلوب لعبه وضرباته القوية وتشجيعات الجماهير المراكشية له رغم العياء الذي دب في نفسه أواخر الجولات الثمانية استطاع خطف ورقة التأهل الثانية للألعاب الأولمبية. مقابلة رفع الستار لذه الأمسية كانت عبارة عن مباراة استعراضية لا أقل ولا أكثر وجمعت لاعبين من مدينة المحمدية حيث تفوق الملاكم أبلاغ عبد الله على الملاكم كسكس بدر الدين بتوقيف من الحكم في الجولة الخامسة. الملاكم كسكس بدر الدين اعترف بهزيمته وبروحه الرياضية رافعا يد منافسه معلنا تفوقه تحت تصفيقات الجماهير الحاضرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة