فيروس “كورونا” يواصل حصد الأرواح في إقليم شيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

سجّل إقليم شيشاوة، حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا المستجدّ، وهي لمصاب كان يتابع علاجه بقسم الحجر الصحّي داخل المركز الإستشفائي الإقليمي بشيشاوة، إثر مضاعفات صحية.

وحسب مصدر مطلع، فإن الأمر يتعلّق بشخص ينحدر من مدينة إمنتانوت، كان قد خالط أحد أفراد أسرته الذي كان حينها حاملا لمرض “كوفيد-19”.

وارتفع عدد وفيات كورونا بإقليم شيشاوة إلى 8 حالات، 7 منهم بإقليم شيشاوة وحالة ثامنة فارقت الحياة بمراكش و تنحدر من إقليم شيشاوة نتيجة مضاعفات الفيروس التّاجي.

يُذكر أن معظم الحالات التي فارقت الحياة نتيجة فيروس كورونا بإقليم شيشاوة، أصيبت بعدوى الوباء إثر مخالطتهم لأبنائهم القادمين من المناطق الموبوءة في إطار الزيارات العائلية وهو ما يستدعي من السلطات الإقليمية تشديد المراقبة على مداخل الإقليم في إطار التدابير الاحترازية لمنع تفشي الفيروس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة