فوضى في السير بجوار السوق الأسبوعي لقلعة السراغنة

حرر بتاريخ من طرف

وحسب معاينات لـ”كش24″ فإن الطريق الرئيسي المار من امام مقر السوق يستحيل استعماله بانسيابية بفعل إقدام بعض الباعة على استغلالها بطريقة غير منظمة.
وتصل هذه الفوضى إلى بعض الطرق الفرعية، ما يتطلب تدخلات أمنية لتسهيل حركة السير قرب السوق، وتنظيم حركة الولوج والخروج من الطرقات المؤدية إليه.
ويعد هذا السوق واحدا من أكبر الأسواق الأسبوعية في إقليم قلعة السراغنة، إذ يفد عليه الباعة مدن بعيدة كسيدي بنور، كما يشكل مناسبة للألاف من الزبناء لقضاء متطلباتهم من السلع.
ويمكن أن تساهم حركة المرور باتجاه السوق وبالقرب منه في المزيد من الرفع من مداخيلهوتنشيط الحركة التجارية داخله وحواليه.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة