فوز مغربية بجائزة أفضل مدرّسة في العالم

حرر بتاريخ من طرف

مكن شغف أمال أبو مسلم، أستاذة التعليم الابتدائي، بالرياضيات، من الفوز بجائزة أفضل مدرسة في العالم لسنة 2021، التي اعتادت المنظمة الدولية، التي يوجد مقرها بالهند، AKS EDUCATION AWARD، تنظيمها خلال كل عام.

أمال أبو مسلم هي أستاذة بمجموعة مدارس عقبة بن نافع، التابعة للمديرية الإقليمية الصخيرات – تمارة. حازت جائزة أفضل مدرسة في العالم لسنة 2021، بفضل التقنية التي ابتكرتها لعلاج إحدى أبرز معيقات تعلم الرياضيات الشائعة وسط التلاميذ، وهي حفظ جدول الضرب، بعدما شاركت في هذه المسابقة بمشروع “شفرة مبتكرة” لحفظ جدول الضرب في مرة واحدة.

وهمت هذه التقنية، التي ساعدت عددا من التلاميذ في تعلم الحساب بطريقة سهلة وبسيطة، بحسب ما أوضحته أبو مسلم في حديث لموقع الشركة الوطنية للاذاعة و التلفزة، بالدرجة الأولى الأشخاص الذين يعانون من مرض “التوحد” ومرض عسر القراءة الذي يطلق عليه “الديسليكسا”.

وبهذه الطريقة رسخت أبو مسلم قواعد الحساب في أذهان التلاميذ عبر صور وحكايات، تفننت في سردها، إلى أن حولت دلالة كل رقم إلى قصة.

وبدأت أبو مسلم مشوارها المهني سنة 1996، وطيلة هذه السنوات، عملت على تطوير قدراتها المهنية، ونظيرا لذلك، توجت في أكثر من مناسبة بجوائز وطنية، منها جائزة “الأساتذة المجددين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم”، سنة 2016.

واليوم، تطمح أبو مسلم إلى تحطيم الرقم القياسي الإفريقي في حفظ العدد “PI”، ودخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية، من خلال حفظ أكبر عدد من الأرقام، بتتبع تقنية الشخص الذي ألهمها تقنيات أبطال الذاكرة، وهو دانييل تاميت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة