فضيحة جديدة من العيار الثقيل بالخطوط الملكية المغربية

حرر بتاريخ من طرف

فجرت صحيفة “ليكونوميست” فضيحة أخرى من العيار الثقيل بشركة الخطوط الملكية الجوية حينما تفاجأ عدد من الصحفيين و شخصيات سياسية بالمغرب، كانوا على متن رحلة جوية نقلتهم إلى جنيف السويسرية، بوجود علب توزع على الراكبين تحمل إسم ” الخطوط الجوية الجزائرية “.

الطائرة والتي كان على متنها رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب “عبد الله بوانو”، والكاتب الأول لحزب الإتحاد الاشتراكي “إدريس لشكر”، بالإضافة إلى “بنعبد الله” عن حزب التجمع الوطني للأحرار، وكذا “نور الدين مضيان” عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، الى جانبهم “الطالبي العالمي” رئيس مجلس النواب، والذين عبروا عن إستغرابهم من هذه المصادفة التي أدهلتهم ودفعتهم إلى المساءلة عن سبب تواجد هذه العلب بالطائرة التابعة للخطوط الملكية الجوية.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن المسؤولين عن التواصل داخل “لارام” يسارعون الزمان، من أجل الكشف عن أسباب هذه الكارثة التي ستعصف لا محالة بمستقبل الشركة والتي تراهن على إرتفاع عدد المستفيدين من خدماتها مستقبلا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة