فرنسا تفتح تحقيقا في انهيار جسر جنوة بعد مقتل 4 من مواطنيها

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت مصادر إعلامية فرنسية ان مكتب المدعي العام بباريس فتح ، أمس الأربعاء، تحقيقا في انهيار جسر جنوة بشمال غربي إيطاليا، بعد تأكد وجود فرنسيين بين الضحايا.

و أفادت تقارير صحفية أن تحقيقا قد فتح في” القتل غير العمد و الإصابات” بعد تأكيد وجود 4 فرنسيين بين الضحايا.

وأعلنت وزارة الخارجية الفرنسية ، في وقت سابق ، أن أربعة مواطنين لقوا حتفهم إثر هذا الحادث ،وقالت ، في بيان، “نؤكد بحزن على وجود أربعة مواطنين فرنسيين من بين ضحايا كارثة جنوة”.

وأضافت “مازلنا نتواصل مع السلطات الإيطالية لتحديد احتمالية وجود مواطنين فرنسيين آخرين من بين الضحايا” ،مشيرة إلى أن وحدة الأزمات في الوزارة والسفارة الفرنسية في روما والقنصلية الفرنسية في ميلان يتابعون الوضع ” أولا بأول”.

وانهار قطاع يبلغ طوله 100 متر من جسر موراندي ، أول أمس الثلاثاء ،بسبب الأمطار الغزيرة. ووصل عدد ضحايا هذه المأساة الى 39 شخصا حتى الآن، بحسب السلطات الإيطالية.

ويربط الطريق السريع الذي تم بناؤه أواخر ستينيات القرن الماضي، مدينة جنوة بمناطق جنوبي فرنسا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة