فدرالية اليسار تطالب الداخلية بعزل عمدة الرباط

حرر بتاريخ من طرف

رغم إصداره لبلاغ تنفي فيه وجود أي تعيين لزوجها المحامي للدفاع عن شؤون جماعة الرباط، إلا أن تداعيات الملف لا تزال مفتوحة. فقد دعت فدرالية اليسار وزارة الداخلية إلى عزل العمدة أسماء أغلالو. وقالت الفيدرالية إن المعطيات تؤكد بأن المحامي الذي ترافع ضد أحد أعضائها لا تربطه بالجماعة أي علاقة لكنه في المقابل تربطه علاقة زوجية برئيسة المجلس.

وأقرت عمدة الرباط بأن أوكلت المحامي سعيد بنمبارك للدفاع عنها، وعن عدد من الأعضاء الذين يشغلون مناصب إنابة، دون أن تربطه أي علاقى بالجماعة ودون تلقيه لأي أتعاب.
واعتبرت الفيدرالية التي توجد في صف المعارضة بالمجلس الجماعي للعاصمة بأن هذا الإجراء يعارض قانون الجماعات المحلية.

ودعت الفدرالية والي ولاية الجهة بالقيام بالإجراءات المطلوبة قانونيا لإيقاف ما أسمتها بالخروقات القانونية وإحالة ملف القضية على المحكمة الإدارية لطلب العزل، وفي انتظار هذا القرار القضائي، اتخاذ قرار توقيف العمدة عن ممارسة مهامها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة