فتح تحقيق رسمي يهدف لعزل الرئيس ترامب

حرر بتاريخ من طرف

بدأ الديمقراطيون في الولايات المتحدة إجراءات تهدف إلى عزل الرئيس دونالد ترامب، بعدما حسمت رئيسة مجلس النواب موقفها، وقررت فتح تحقيق رسمي لعزل ترامب.

أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي الديموقراطية نانسي بيلوسي الثلاثاء فتح تحقيق رسمي بهدف عزل الرئيس دونالد ترامب المشتبه بانتهاكه الدستور عبر السعي للحصول على مساعدة دولة أجنبية لإيذاء خصمه الديموقراطي جو بايدن.

وقالت بيلوسي إن “تصرفات رئاسة ترامب كشفت عن الحقائق المشينة لخيانة الرئيس لقسمه وخيانته لأمننا القومي وخيانته لنزاهة انتخاباتنا”.

وأضافت “لذلك، أعلن اليوم أن مجلس النواب يفتح تحقيقا رسميا لعزل” الرئيس.

من جانبه ندد الرئيس الأميركي دونالد ترامب في نيويورك بالإجراءات التي أطلقها خصومه الديموقراطيون في مجلس النواب الثلاثاء لعزله من منصبه، معتبرا إياها “حملة مطاردة نتنة”.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “يوم بمثل هذه الأهمية في الأمم المتحدة، كثير من العمل وكثير من النجاح، لكن الديموقراطيين قرروا إفساد كل شيء (…) حملة مطاردة نتنة. أمر سيء جدا لبلدنا”.

وأكد ترامب في نيويورك أنه في حال أطلق خصومه الديموقراطيون في الكونغرس إجراءات لعزله فإن هذا الأمر سينعكس “إيجابيا ” على فرصه في إعادة انتخابه لولاية ثانية.

وقال ترامب المرشح لولاية ثانية في الانتخابات المقررة في نونبر 2020 إن “الجميع يقولون إن هذا الأمر سيكون إيجابيا لي في الانتخابات”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة