فتاة عشرينية تفارق الحياة غرقا في شاطئ ضواحي تزنيت

حرر بتاريخ من طرف

لقيت فتاة في العشرينيات من عمرها، حتفها غرقا بشاطئ سيدي بونوار التابع لنفوذ جماعة اثنين أكلو ضواحي تزنيت.

وأوضحت مصادر مطلعة، استنادا إلى التحريات الأولية بعين المكان، أن الغريقة، التي تبلغ حوالي 22 سنة من عمرها، كان قد قصدت الشاطئ بهدف الاستجمام قبل أن تتوارى عن الأنظار.

الحادث استنفر السلطة المحلية، التي انتقلت إلى مكانه، حيث لا زالت فرق البحث التابعة لمصالح الوقاية المدنية بتزنيت تواصل عملياتها التمشيطية للعثور على جثة الفتاة.

وعزت مصادر الجريدة سبب عدم العثور على الغريقة إلى قوة التيارات البحرية وهيجان البحر بمكان الغرق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة