فاطمة الزهراء المنصوري تتواصل بالفيسبوك. وتجتمع مع فيسبوكيي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

في سابقة هي الاولى من نوعها، اجتمعت فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة المجلس الجماعي لمراكس عشية يوم امس الخميس 20 يونيو الجاري، بمجموعة من الناشطين على الصفحة الفيسبوكية (أنقذوا مراكش)، المهتمين بوضعية مراكش البيئية والسياحية والاقتصادية، حيث قدمت لهم عمدة المدينة الحمراء، خلال ساعة ونصف، عرضا متنوعا للتعريف باختصاصات ومهام الجماعة الحضرية لمراكش، ووضعيتها القانونية والمالية، والبرامج المنجزة خلال الأربع سنوات الأخيرة والمشاريع والمخططات المستقبلية، كما تمت الإجابة على العديد من التساؤلات المتعلقة بشؤون المدينة والتدبير المفوض لقطاع النظافة وخصوصا ملف لتيكميد وتعليق الإشهارات التجارية الغير المرخص لها واللتي فجرتها قضية الملصقات الصفراء التي تخص مركزا للتدليك كما تم التطرق للإشكالية الإنارة العمومية وترشيدها.

كما خرجت المجموعة التي حضرت الاجتماع والمكونة من إيمان الرميلي ناشطة جمعية ومقاولة، بهية بنخار إعلامية ومقاولة، كاميل ديليوطار كاميل فرنسي مقيم بمراكش فاطمة الزهراء فكري، سعد العلمي وعبد الصمد اللولتيتي أطر عليا، واللذين خرجو بتوصية تأسيس جمعية تهتم بالشأن المحلي لمراكش، وخصوصا في موضوع البيئة والنظافة والإشهار الغير مرخص والامن العام وكل من ما يخص الحياة اليومية للمواطن المراكشي.

هي إذن بادرة تبرهن قوة مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أصبحت تمر من العالم الافتراضي الى الواقعي، بعدما كانت الصفحة مجرد فكرة للنشر الصور اللتي ترصد المظاهر السلبية اللتي تعيشها مراكش الى حد تجاوب العديد من النشطاء الفيسبوكيين وعلى رأسهم فاطمة الزهراء المنصوري، والخروج بتوصية إنشاء إطار قانوني للاشتغال على ارض الواقع…

الى ذالك وفي اتصال هاتفي ل”كش24″ مع بعض أعضاء الصفحة الفيسبوكية، واللذين أكدوا أنهم يتعرضون الى بعض المضايقات من طرف بعض الأشخاص، لكنهم أكدوا على اعتزامهم تأسيس جمعيتهم والتي ستكون مفتوحة امام جميع المراكشيين.

فاطمة الزهراء المنصوري تتواصل بالفيسبوك. وتجتمع مع فيسبوكيي مراكش

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة