فاجعة.. غرق طفل بواد يهزٌّ إقليم الرحامنة

حرر بتاريخ من طرف

لقي طفل مصرعه قبل قليل من بعد زوال يومه الثلاثاء 31 مارس، بعدما غرق وسط ضاية بواد غدات أحد روافد نهر تانسيفت على مستوى جماعة الجعيدات بإقليم الرحامنة.

وبحسب مصادر من عين المكان لـ”كشـ24″، فإن الضحية كان يرتع بالقرب من والدته التي تغسل الصوف، وفي غفلة منها نزل إلى البركة التي تشكلت بالوادي عقب التساقطات الأخيرة، ليلقى حتفه غرقا وسط صدمة الأم التي تعالى صراخها ليصل لساكنة الدوار التي هرعت إلى عين المكان.

وأضافت مصادرنا، أن السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية انتقلت إلى دوار الصويري مسرح الفاجعة، وانتشلت جثة الطفل التي تم نقلها إلى مستودع الأموات بمراكش، بالموازاة مع فتح تحقيق حول ظروف وملابسات الواقعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة