عَنْدهم زايْد ناقْص.. المنتخبين خْوَاوْ بمجلس السياحة فمراكش وحَرْمُوه من معرض مدريد

حرر بتاريخ من طرف

رغم الاهمية الكبرى التي يمثلها حضور مختلف المتدخلين في القطاع السياحي، في المعارض الدولية الكبرى للسياحة ، الا ان المجلس الحهوي للسياحة بمراكش، يغيب عن دورة هذه السنة مضطرا، علما ان فعاليات المعرض عادت للتو بعد غياب سنتين بسبب قيود الجائحة.

وحسب مصدر من المجلس الجهوي لـ كشـ24 فان السبب هو عدم التزام المجلس الجماعي وجماعة المشور و مجلس الجهة بالتزاماتهم السنوية المخصصة لدعم المجلس الحهوي للسياحة، المعهود له الترويج لمدينة مراكش عاصمة السياحة بالمغرب، في المحافل الدولية، علما ان جهة مراكش اصبحت في الاونة الاخيرة قبلة لمجموعة من الاسواق السياحية الجديدة، وذلك بفضل العروض المختلفة التي تقدمها تماشيا مع طبيعة الجهة .

ويتستاءل المهتمون بالقطاع السياحي ،كيف يغيب على المنتخبين بالجهة والمجلس الجماعي بمراكش خصوصا ، الاهتمام بهذا الموضوع الحيوي، لما له من اهمية على مستوى جلب العملة الصعبة للمملكة و جهة مراكش و عاصمتها على الخصوص.

وحسب معلومات حصلت عليها “كشـ24” فان المجلس الجماعي لاكادير ومجلس جهة سوس ماسة حاضران بقوة على عكس جهة مراكش، ورصدا مبلغا مهما قدرته مصادرنا بمليار و 700 مليون لدعم مجهودات الترويج لجهة سوس على الخصوص.

ويساءل المهتمون هل يعلم المسؤولون بمجلس جهة مراكش وجماعة مراكش، اهمية دعم المجلس الجهوي للسياحة، الامر الذي غاب عن مفكرتهم او سقط سهوا عن اهتمام اصحاب الحل والعقد، بمجلسي جهة كودار وجماعة المنصوري .

وللاشارة فان مجلس الاقليمي للحوز والمجلس الاقليمي لوارزازات وكذا الصويرة سيشاركون في المعرض الدولي في مدريد بدعم مالي بسيط، لكنه يبقى مهما، وذلك من اجل لترويج لهذه الجهات في الاسواق الإسبانية في غياب ممثلي عاصمة السياحة بالجهة و المملكة عموما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة