عون سلطة برتبة مقدم بحي المسيرة مراكش فوق القانون … ضرب وشتم واقتحم منزل الغير

حرر بتاريخ من طرف

عون سلطة برتبة مقدم بحي المسيرة مراكش فوق القانون ... ضرب وشتم واقتحم منزل الغير
وضع ساكنة حي المسيرة حرف أ شكاية ضد عون للسلطة برتبة مقدم “أ.أ” وعائلته لدى وكيل الملك بالمحكمة الابندائية لمراكش، وذالك بسبب ما لحق بعض الساكنة من ضرر وشطط في استعمال سلطته.
 
الشكاية التي توصلت بها “كِشـ24” تضمنت مجموعة من التصرفات والسلوكات التي قطع معها الزمن، والتي تظهر استغلال النفوذ لدى بعض رجال السلطة ولاسيما منهم “لمقدمين” بالمدينة الحمراء.
 
المقدم وعائلته تضيف الشكاية لا يقيمون وزنا لمعنى الجوار والذي أوصى به الرسول الكريم، وذالك من خلال توقيف سيارة احد افراد أسرته أمام أبواب المنازل (انظر الصورة)، بالاضافة الى التصرفات الأخلاقية التي يقوم بها بعض افراد أسرته من إيقاظ السكان في الصباح الباكر وذالك بتشغيل الموسيقى وما يصاحب ذالك من ضجيج مكبرات الصوت التي تتوفر عليها سياراتهم، بالاضافة الى تشغيل سيارته لمدة من الزمن وتسرب ادخنتها الى نوافذ المنازل المجاورة.
 
كما جاء في الشكاية التي تم توجيهها الى وكيل الملك بابتدائية المدينة، ان عون السلطة قام باعتراض سبيل احد الساكنة موجها له وابلا من السب والشتم مع توجيه وعود بأوخم العواقب له ولأسرته، تطور فيما بعد الى اقتحام بيت احد الساكنة دون سند قانوني، مما يعتبر تهجما على مسكن الغير.
 
وطالبت ساكنة الحي المذكور، من خلال شكاية اخرى وجهت الى والي الجهة، التدخل لوضع حد لتصرفات عون السلطة الذي يدعي علاقته بجهات نافدة، مع توجيهه لمجموعة من الوعود لكل من يقف أمامه.
 
الى ذالك أفاد مصدر مطلع لـ”كِشـ24″ ان عناصر الدائرة الأمنية 11 فتحت تحقيقا في الموضوع الأسبوع الماضي، لايزال يراوح مكانه، حيث وحسب ذات المصادر لم يتم الاستماع الى عون السلطة الذي قام باقتحام منزل احد الساكنة بحي المسيرة حرف أ.

للإشارة فقد حاولنا الاتصال بعون السلطة “لمقدم” لأخذ رأيه في الموضوع  لكن دون جدوى.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة