عودة الباعة المتجولين الى احياء جيليز والسعادة تستنفر السلطات المحلية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

عودة الباعة المتجولين الى احياء جيليز والسعادة تستنفر السلطات المحلية بمراكش
لم تمر سوى أسبوعين على الحملات الغير المسبوقة التي أعلنتها مصالح ولاية جهة مراكش تانسيفت الحوز، على الباعة الجائلين بمختلف احياء المدينة، حتى ظهرت جيوش الباعة ببعض الشوارع والأزقة على غرار احياء”جيليز، السعادة، الملاح”، الامر الذي دفع عبد السلام بيكرات والي جهة مراكش تانسيفت الحوز، الى توجيه تعليماته لرجال السلطة من أجل  التدخل وعدم الرضوخ للأمر الواقع وترك الملك العمومي في قبضة هؤلاء الباعة.
 
وهكذا شنت مصالح السلطات المحلية بكل من حي سعادة 1، بالقرب من المركز التجاري مرجان، وجيليز، حملات منذ صباح يوم أمس الاثنين 5 ماي الجاري، لتحرير فضاءات الأحياء المذكورة، والتي اجتاحتها عربات الباعة التجولين، ليتم حجز عشرات العربات بكل من حي السعادة وجيليز.
 
الحملات التي شاركت فيها القوات العمومية وعناصر السلطة المحلية وأعوانها وجدت صداها عند بعض ساكنة الأحياء المذكورة، والتي بدأت تتساءل منذ نهاية الأسبوع المنصرم عن جدوى هذه الحملات الموسمية.حملات 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة