عمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري تتزعم البرلمانيات المحتجات ضد بنكيران

حرر بتاريخ من طرف

عمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري تتزعم البرلمانيات المحتجات ضد بنكيران
 
رفعت البرلمانيات المغربيات وفي مقدمتهم فاطمة الزهراء المنصوري، عمدة مدينة مراكش لافتات احتجاج ضد حكومة بنكيران، عندما أخذ هذا الأخير الكلمة يوم الثلاثاء 8 يوليوز الحالي أمام البرلمان.
 
 وقد احتجت ممثلات الأمة بالغرفة الأولى والثانية على رئيس الحكومة بنكيران، الذي ألقى برنامج حكومته أمام البرلمان، ونددت البرلمانيات بإقصاء المرأة من الحكومة الجديدة. 
 
وكانت ممثلات الأمة في البرلمان المغربي بغرفتيه، والمنتميات إلى جميع الفرق النيابية باستثناء نساء فريق العدالة والتنمية قد احتجن على هذا الإقصاء من داخل الجلسة المخصصة لإلقاء التصريح الحكومي، حيث نددن بهذا التراجع الذي يضرب الدستور في الصميم، ونادين باحترام أسمى وثيقة في البلاد.
 
واتفقت ممثلات الأمة على أن يجلسن إلى جانب بعضهن البعض، احتجاجاً على هذا الخرق السافر للدستور، وعلى إقصاء المرأة المغربية التي تعتبر نصف المجتمع.
 
وصرحت فاطمة الزهراء المنصوري عمدة مراكش النائبة البرلمانية عن حزب الاصالة والمعاصرة ل “كش24” بأن المرأة المغربية تفاجأت بالتركيبة الحكومية الحالية التي لم تتضمن سوى امرأة واحدة.
 
ورأت أن في ذلك تراجعا على المكتسبات، وبالتالي لا نقبل هذا التراجع، مطالبة بتنزيل الدستور من خلال فصله 19 على صعيد كل المستويات بما في ذلك الحكومة.
 
من جهة أخرى، وبتزامن مع إلقاء عبد الإله بنكيران برنامج حكومته، تصاعدت هتافات النساء أمام مقر البرلمان  التي دعت إليها الحركة من أجل المناصفة، منددة بالإقصاء المهين لحكومة بنكيران للمرأة المغربية.
 
وقد رفعت المحتجات لافتات تدين هذا الإقصاء  وحملت المحتجات المسؤولية إلى بنكيران والائتلاف الحكومي على ما اعتبرنه إقصاء ممنهجا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة