عمدة فاس ينفي إهانة صحفي والمجلس الجماعي يقرر اعتماد البطاقة المهنية

حرر بتاريخ من طرف

قالت جماعة فاس إن الصور التي تم تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي حول واقعة ما سمي بإهانة صحفي لا تعكس الواقع. واستنكرت الجماعة، في بلاغ لها، ما تم الترويج له، مضيفة بأنه متشبثة بانفتاحها وتواصلها سواء مع الصحافة المهنية أو المجتمع المدني، في إطار الديمقراطية التشاركية.

وأكدت بأنها لم تقم بمنع أي صحفي مهني من ولوج قاعة الدورات والتي تبقى دائما مفتوحة في وجه جميع الصحفيين المهنيين للتغطية الإعلامية.

وذكرت الجماعة بأنها تحتفظ لنفسها بحق اللجوء إلى جميع الإجراءات والمساطر القانونية في حق كل من يسيء لصورتها التواصلية.

وكانت فرق المعارضة في دورة فبراير التي انعقدت يوم أمس الثلاثاء قد اتهمت العمدة البقالي بإهانة صحفي.

وفي السياق ذاته، قررت الجماعة اعتماد البطاقة المهنية الصادرة عن المجلس الوطني للصحافة لحضور أشغال دوراتها ولقاءاتها. وقالت في بلاغ لها إن الجلسة الثانية للدورة العادية لشهر فبراير والمقرر عقدها يوم غد الخميس، ستكون مفتوحة في وجه الصحفيين والمصورين المهنيين الحاملين للبطاقة الصادرة عن المجلس الوطني للصحافة، مضيفة بأنه تم تخصيص جناح ومقاعد مخصصة لهم داخل قاعة الدورات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة