علماء يتوصلون إلى دليل محتمل لفهم مرض غامض يقتل الشمبانزي!

حرر بتاريخ من طرف

اكتشف باحثون للتو ما قد يكون قد ساهم في مرض غامض يقتل الشمبانزي في محمية Sierra Leone لسنوات.

وأسفر هذا المرض المحير، الذي يسبب أعراضا معوية وعصبية، عن قتل ما لا يقل عن 53 قردة شمبانزي في محمية “تاكوغاما شمبانزي” بين عامي 2005 و2018.

وحدد فريق من العلماء منذ ذلك الحين نوعا جديدا من البكتيريا يقولون إنه مرتبط بشكل واضح بالمتلازمة القاتلة، وفقا لتقرير نُشر يوم الأربعاء في مجلة “Nature Communications”.

وبدأ عالم بيئة المرض، توني غولدبرغ، المعد المشارك للورقة البحثية وأستاذ علم الأوبئة بجامعة ويسكونسن ماديسون، التحقيق في عام 2016.

وقال غولدبرغ لمجلة Science: “لم يكن الأمر دقيقا. وكان الشمبانزي يترنح ويتعثر ويتقيأ ويصاب بالإسهال. وفي بعض الأحيان يذهب إلى النوم بصحة جيدة وينفق في الصباح”.

وأمضى الفريق عدة سنوات في دراسة عينات الأنسجة والحمض النووي من الشمبانزي.

وفي عام 2018، عندما رصدت طالبة الدراسات العليا، ليا أوينز، بكتيريا غريبة المظهر في أنسجة دماغ شمبانزي نافق، حسبما أفاد موقع Science.

وعُثر على البكتيريا على شكل أوراق البرسيم، والتي يطلق عليها الآن Sarcina troglodytae، في عينات الأنسجة من 13 شمبانزي نفقت، ولكن ليس في عينات 14 شمبانزي سليمة.

تجدر الإشارة إلى أن المرض الغامض لم يصب أي إنسان. ومع ذلك، فمن المعروف أن أقرب أقربائها من البكتيريا يسبب مرضا نادرا في الجهاز الهضمي لدى البشر.

وفي حين أن البكتيريا الجديدة مرتبطة بالمرض، لم يستبعد الباحثون بعد ما إذا كانت هناك أي عوامل أخرى متورطة.

المصدر: نيويورك بوست

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة