عضو بمجلس جهة مراكش يشكو اللا توازن في توزيع المشاريع والجهة توضح

حرر بتاريخ من طرف

قال حسن عديلي، نائب رئيس لجنة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئة والتكوين بمجلس جهة مراكش آسفي، أن هناك غيابا للتوازن في التعامل مع أقاليم الجهة، مؤكدا في تصريح صحفي أن هناك من المشاريع الكثيرة التي تقرر إنجازها لصالح مدينة آسفي منذ 2016، إلا أنها لم تر النور لحد الساعة، مؤكدا أن فريق البيجيدي بمجلس جهة مراكش أسفي، يسعى إلى الإسهام في تنمية الجهة بمختلف أقاليمها الثمانية في إطار من العدالة المجالية التي تتيح لساكنة الجهة الاستفادة المتوازنة من ثروات الجهة وإمكاناتها.

من جهته، أكد مجلس جهة مراكش، أن إقليم آسفي يأتي في مقدمة الاقاليم التي إستفادت من المشاريع التي برمجها مجلس جهة مراكش آسفي، وتجاوز عدد المشاريع التي أنجزت على مستوى الاقليم ما أنجز على مستوى عمالة مراكش، مشيرا أن العضو المذكور لا يملك معطيات دقيقة ورسمية، وما جاء في تصريحه للموقع الرسمي للبيجيدي، لا يستند على معطيات واقعية، مؤكدا في الوقت ذاته أن المجلس يسهر على إستفادة كل أقاليم الجهة من المشاريع المبرمجة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة