عشرات الآلاف يتظاهرون ضد قانون “الدولة القومية للشعب اليهودي”

حرر بتاريخ من طرف

تظاهر عشرات الآلاف ، مساء أمس السبت ، في تل أبيب ، تنديدا بقانون يعتبر إسرائيل “الدولة القومية للشعب اليهودي”، من بينهم يهود اسرائيليون.

ونظمت التظاهرة منظمات تمث للأقلية العربية الإسرائيلية التي تشكل 17,5 في المئة من السكان. وهي التظاهرة الثانية ضد هذا القانون بعد تظاهرة أولى الأسبوع الماضي للأقلية الدرزية.

وسار في التظاهرة أطفال ونساء وشيوخ وشبان وشابات لفوا الكوفية الفلسطينية حول أعناقهم هاتفين “بالروح بالدم نفديك يا فلسطين”.

وانضم يهود إسرائيليون إلى المتظاهرين الذين هتفوا أيضا “مع المساواة” و”فليسقط قانون القومية” و”الخزي والعار لحكومة الفصل العنصري” و “لن يمر الأبارتهايد” .

وألقى رئيس لجنة المتابعة محمد بركة كلمة بالعبرية والعربية، قال فيها “نحن نريد أن نكون هنا في بيتنا في وطننا(…)نقول إن هذا القانون قانون عنصري، لا يصنفنا بأننا من صنف ألف أو باء أو جيم أو دال. نحن في هذا القانون غير موجودين كعرب”.

وأضاف بركة ” لا توجد دولة في العالم لا يوجد فيها قانون مساواة للمواطنين سوى إسرائيل “.

يذكر أن القانون، الذي أقره الكنيست الاسرائيلي في 19 يوليوز بدعم من رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ، ينص على أن إسرائيل هي “الدولة القومية للشعب اليهودي” وأن “حق تقرير المصير فيها حصري للشعب اليهودي فقط” وعلى أن اللغة العبرية هي اللغة الرسمية للدولة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة