عزل ستة أساتذة بمراكش ضمنهم متورطون في ممارسة الجنس مع تلميذات

حرر بتاريخ من طرف

أوردت يومية “الأخبار” في عددها الصادر يوم غد الثلاثاء، من مصادر خاصة للجريدة، أن مصالح وزارة التربية الوطنية قررت عزل ستة أساتذة بنيابة التعليم بمراكش، ضمنهم حالتان تورط صاحباها في ممارسة الجنس مع تلميذات لهما، بينما تقرر عزل أربعة أساتذة بسبب الغياب وعدم التحاق بعملهم.
 
وبحسب مصادر عليمة، فإن مصالح وزارة التربية الوطنية بصدد دراسة وضعية سبعة أساتذة آخرين، رفضوا الالتحاق بعملهم، بدعوى بعد المؤسسات التي تم تعيينهم فيها عن مقرات إقامتهم، ما جعل مصالح نيابة التعليم بمراكش، تنذرهم في أكثر من مرة، قبل إنجاز تقارير عن حالاتهم وإحالتها على الوزارة في انتظار تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.
 
هذا ومن بين الأساتذة الذين تقرر عزلهم، الاستاذ الذي سبق وأن تورط في استدراج تلميذته ومرافقتها الى المنتجع السياحي اوريكا بضواحي مراكش، حيث تم ضبطه من طرف مصالح الدرك الملكي متلبساً بممارسة الجنس مع تلميذته داخل سيارته.
 
والى ذالك، ومن بين الحالات الاخرى تورط رجل تعليم تحرش بتلميذاته باحدى المؤسسات التربوية بمقاطعة لمنارة، ما فجر فضيحة مدوية انتهت باعتقال المتورط والذي تمت ادانته بثمانية أشهر حبساً نافذاً قبل تخفيض العقوبة الى أربعة أشهر استئنافياً، وهو الحكم الذي من شانه ان يعرض صاحبه للعزل، بالنظر الى ان العقوبات النافذة لاتتجاوز ثلاثة أشهر تعرض صاحبها للطرد مباشرة من الوظيفة العمومية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة