عام “الخسارات الكبرى”.. الساحة الفنية تفقد “قامات” في 2021

حرر بتاريخ من طرف

يلملم العام 2021 أوراقه، تاركا خلفه ذكريات صعبة عاشها الوسط الفني في مصر، وجمهوره في العالم العربي؛ فهو العام الذي ودع فيه المصريون قامات إبداعية لها بصمات مؤثرة، على رأسهم الفنان سمير غانم وزوجته الفنانة دلال عبد العزيز، وكذلك الفنانة سهير البابلي.

وتضم القائمة مبدعين كثيرين في شتى مجالات الفن، ممن رحلوا عن عالمنا، من بينهم ممثلون ومؤلفون وموسيقيون ومخرجون، فارق بعضهم الحياة إثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

بدأ العام برحيل واحد من أبرز المبدعين المصريين، وهو السيناريست وحيد حامد، الذي رحل في الثاني من يناير 2021 عن عمر ناهز الـ 76 عاما، بعد تعرضه لنوبة قلبية.

وساد الحزن الأوساط المصرية على رحيل واحد من أهم قامات الفن، صاحب أعمال مؤثرة مثل؛ “الإرهاب والكباب” و”الراقصة والسياسي” و”الدنيا على جناح يمامة” و”البريء” و”غريب في بيتي”، وغيرها من الأعمال المهمة. ومن أعماله الدرامية مسلسل “الجماعة”.

مصر ِ
كيف تصرفت إلهام شاهين أثناء تشييع جثمان دلال عبد العزيز؟

وفي الشهر نفسه، رحل الفنان هادي الجيار، عن عمر ناهز الـ 71 عاما، وتحديدا في العاشر من يناير، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، ليتبعه في 29 يناير الفنان محمود عبد الغفار، الذي فارق الحياة عن عمر ناهز الـ 70 سنة بعد تعرضه لأزمة قلبية. وكذلك المخرج المسرحي البارز فهمي الخولي.

وشهد شهر فبراير رحيل واحد من عمالقة الفن المصري، وهو الفنان عزت العلايلي، الذي فارق الحياة في 5 فبراير عن عمر ناهز الـ 86 عاما.

وفي 11 فبراير، ودع المصريون أحد أشهر مطربي جيل الثمانينيات وصاحب الأغنية الأكثر مبيعا في العالم العربي “لولاكي”، الفنان علي حميدة، عن عمر ناهز الـ 72 عاما.

وفي 28 فبراير، توفيت الفنانة أحلام الجريتلي، عن عمر ناهز الـ 73 عاما.

وفي السادس من مارس، توفيت الممثلة المصرية سوسن ربيع، والممثلة منى بدر في 18 مارس. كما شهد الشهر نفسه وتحديدا في 21 مارس رحيل الممثلة والمذيعة رضوى أبو شادي.

وفي السادس من أبريل 2021، توفي الفنان المصري سيد عثمان، وفي 22 من الشهر نفسه رحل السيناريست مصطفى محرم، وهو صاحب أعمال مؤثرة وبارزة.

ومن بين أعماله في الدراما التليفزيونية: “لن أعيش في جلباب أبي”، و”عائلة الحاج متولي”، و”ريا وسكينة”، و”زهرة وأزواجها الخمسة”.

وفي السينما كانت له أعمال مثل “ليل وقضبان”، و”أهل القمة”، و”ليلة القبض على فاطمة”، و”الحب فوق هضبة الهرم”.

كما شهد أبريل 2021، رحيل الموسيقار خالد الأمير، وتحديدا في الـ 23 من الشهر.

وفي 20 مايو، كانت واحدة من الصدمات الكبرى، برحيل الفنان سمير غانم، صاحب التاريخ الطويل في عالم الفن، كأحد أبرز النجوم الذين عاصروا أجيالا مختلفة، وتركوا بصمة مؤثرة بأعمالهم الخالدة على شاشة السينما وخشبة المسرح بشكل خاص، من بينها مسرحية “المتزوجون” الشهيرة.

في 7 مايو، رحل الموسيقي جمال سلامة، وفي العاشر من الشهر نفسه رحل الموسيقار عبده داغر.

كما رحل في 14 مايو الممثل محمد ريحان، بينما توفيت الفنانة نادية العراقية في مصر في 16 مايو. وفي الخامس من يوليو رحلت الممثلة سحر كامل.

خسارات متتالية

وبعد رحيل زوجها الفنان سمير غانم، توفيت الفنانة دلال عبد العزيز في السابع من أغسطس الماضي، كما رحل في اليوم نفسه الممثل عبد الله الشرقاوي.

وشهد أغسطس عدة وفيات في صفوف عالم الفن، فقد توفيت أيضا الممثلة فتحية طنطاوي في الرابع من الشهر المذكور، وكذلك الممثل محمد جبريل في 12 أغسطس، والملحن والموسيقي المصري محمد سعد في 16 أغسطس.

كما توفي كاتب السيناريو، فيصل ندا، مؤلف مسرحية “المتزوجون”، في 17 أغسطس. وفي 22 أغسطس توفي الممثل ماهر لبيب.

وفي الثاني من سبتمبر الماضي، رحل عن عالمنا الممثل ماهر سليم، كما رحل في السادس من سبتمبر الممثل سمير الملا، ثم الفنان إيهاب خورشيد في 19 سبتمبر.

وفي 16 أكتوبر الماضي، رحل الكاتب والمخرج كرم النجار، وهو صاحب أعمال مميزة مثل “الصرخة” و”صراع الأحفاد” و”الرقص على سلالم متحركة”.

وشهد شهر نوفمبر رحيل الفنان القدير أحمد خليل، وتحديدا في التاسع منه، عن عمر ناهز الـ 80 عاما، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، لتلحق به في 21 نوفمبر الماضي طليقته الفنانة سهير البابلي، عن عمر ناهز الـ 84 عاما.

والبابلي صاحبة أعمال مميزة وخالدة، من بينها مسرحيتي “مدرسة المشاغبين”، و”ريا وسكينة”، فضلا عن دورها الشهير في “بكيزة وزغلول”.

وفي 15 نوفمبر، توفي المخرج السينمائي محمود اللوزي. وفي 18 ديسمبر فقدت الساحة الفنية الفنان محب كاسر، عن عمر ناهز الـ 75 عاما، والذي رحل عن عالمنا بعد صراع مع مرض السرطان.

المصدر: سكاي نيوز

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة