عادل تاعرابت “يُهاجم” الصحافة المغربية

حرر بتاريخ من طرف

إنتقد المغربي عادل تاعرابت، الذي عاش موسما صعبا (العام الماضي) رفقة فريق بنفيكا، (انتقد) الصحافة المغربية، وأكد أنها “ليست محترفة”.
 

قال تاعرابت في مقابلة مع صحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية: “أنا الآن أبلغ من العمر 27 سنة، وفي بعض الأحيان موسم واحد يكون كافيا للعودة للتوهج. حاليا لدي العديد من العروض، خصوصا من إيطاليا. لكن إذا انتقلت لفريق فقط من أجل تغيير الأجواء، فالأمور لن تسير على ما يرام”.

 

ثم أضاف: “أنا صانع ألعاب، وأعرف الدوري الإيطالي جيدا، وهناك اللعب يكون دفاعيا بشكل كبير وبالتالي لن أتألق. في فرنسا، كل المباريات تكون مفتوحة، أما في إيطاليا، فإن لم تلعب في أفضل 5 أندية هناك، فإن باقي الأندية كلها تعاني”.
 

ورد تاعرابت على الإتهامات الموجهة إليه، كونه لاعب غير منضبط ويحب السهر والعلب الليلية: “الكل لا يعرف من هو عادل الرجل. إذهبوا واسألوا المدربين الذي عملت معه في السابق، مارتين يول، نيل ورانوك، سيدورف، سوف يجيبونكم ويقولون بأنني لست لاعبا يخلق المشاكل، وأنني أحضر للتداريب في الوقت المطلوب. مشكلتي الوحيدة التي قد يتحدثون عنها، هي أنني لا أحب أن أكون بديلا. نعم، حين يتم إخراجي على بعد 20 دقيقة من الناهية أشعر بالقلق، لكن حاليا لست كذلك، فأنا أبلغ من العمر 27 سنة”.
 

قبل أن يرد على منتقديه: “حين انتقلت إلى ميلان، الكل اعتقدت أنني سأكون احتياطيا، في ظل تواجد كاكا وروبينيو، لكن إسمي كان يظهر هو الأول في التشكيلة الرسمية. لكن حين لا ألعب، الكل يتساءل: “ماذا فعل؟ لماذا إسمه غير موجود؟”. لاسانا ديارا لم يلعب لمدة 15 شهرا، ولم يتحدث أي أحد عنه”. وفق ما نقله موقع “البطولة”
 

ثم هاجم الصحافة المغربية وقال عنها: “من جانب آخر، هناك الصحافة المغربية، التي تتحدث عن الكثير من الأشياء، فهي صحافة غير محترفة. يكفي أن يحدث شيء معين في المقهى، لتجد الكل يتحدث عنها في الجرائد”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة