طنجة.. مؤتمر يناقش الاندماج الإقليمي بين إفريقيا وأوروبا

حرر بتاريخ من طرف

تنظم جامعة عبد المالك السعدي، يومي 14 و 15 نونبر الجاري بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة، الدورة الأولى من مؤتمر شبكة (أمينيت) حول موضوع الاندماج الإقليمي بين إفريقيا والمتوسط وأوروبا في زمن العولمة.

وسينكب المؤتمر على تدارس مجموعة من القضايا التي تعنى بالاندماج الاقتصادي بإفريقيا من خلال زوايا متعددة كالاستثمار والتجارة والتعاون وسلسلة القيم والمقاولة ودينامية المقاولات والدبلوماسية الاقتصادية والهجرة والفقر والتنمية المحلية في أفق العولمة.

وتعتبر شبكة “جون موني” لإفريقيا والمتوسط وأوروبا (أمينيت) شبكة بحث دولية تضم خبراء وأكاديميين وباحثين، وتضم في عضويتها 14 جامعة من 11 دولة افريقية وأوروبية.

وحسب بلاغ للجهة المنظمة، تعرف هذه التظاهرة مشاركة العديد من الشخصيات السياسية والمدنية، إضافة إلى حوالي 100 مشارك من مختلف الدول من خبراء ومتخصصين، من أجل تبادل وجهات النظر ونتائج الأبحاث العلمية والتجارب المقارنة.

وسيتم خلال المؤتمر التطرق على الخصوص إلى التجربة الرائدة للمملكة المغربية، التي رسم معالمها صاحب الجلالة الملك محمد السادس ضمن مشروع اندماج المغرب في إفريقيا، حسب البلاغ.

كما يضم برنامج اليوم الثاني من المؤتمر جلسة نقاش حول “مستقبل إفريقيا”، تليها ندوة مستديرة حول “دور رجال الأعمال والمنظمات المهنية في الاندماج الإفريقي”.

يشار إلى أن شبكة “أمينيت” تهدف على الخصوص إلى تحقيق التنمية والتعاون في مجال البحث العلمي شمال – جنوب وجنوب – جنوب، من خلال تمحيص البحث حول مواضيع تتغيى إنضاج مجموعة من الأفكار والحلول، والعمل على نشرها من خلال أربعة مؤتمرات دولية وتثمينها عبر منشورات علمية محكمة دوليا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة