طلبة التكوين المهني يستفيدون من منح درسية قريبا

حرر بتاريخ من طرف

سيقدم محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، غدا الخميس في مجلس الحكومة، مشروع مرسوم رقم 2.17.408، الخاص بتحديث شروط صرف المنح الدراسية لبعض متدربي مؤسسات التكوين المهني.

وسيتم العرض ضمن البرنامج الخاص بإصلاح منظومة التربية والتكوين، حيث يرتقب أن يستفيد من المنحة حوالي 100 ألف متدرب، ما سيخفف مصاريف الدراسة على أزيد من 60 ألف أسرة مغربية.

 وكان رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران السابق، أعطى، بداية السنة الماضية، توجيهاته للوزراء المعنيين بالتكوين المهني لإعداد مرسوم يمكن طلبة مراكز التكوين المهني الاستفادة من المنحة مثل نظرائهم في الجامعة، ويشترط أن يكون للطلبة الراغبين في الاستفادة مستوى الباكالوريا على الأقل.
وحسب معطيات وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، منتصف السنة الماضية، فإن نسبة مهمة ممن يلجون التكوين يغادرونه دون أن يحصلوا على ديبلوم أو شهادة، ونصفهم فقط يلج سوق الشغل.

وأوضح المصدر ذاته، أن 63 فقط من بين 100 متدرب يلجون التكوين المهني يحصلون على دبلوم أو شهادة للتكوين المهني، فيما بلغت نسبة إدماج خريجي التكوين المهني في الحياة العملية، تسعة أشهر بعد تخرجهم، 63.6 في المائة بالنسبة إلى فوج 2008 و54.4 في المائة بالنسبة إلى فوج عام 2011.

وعرف عدد المتدربين، في جميع أنماط وقطاعات التكوين، زيادة متواصلة، بلغت نسبتها العامة 38 في المائة، حيث ارتفع هذا العدد من 331.981 خلال الموسم التكويني 2012/2013 إلى أزيد من 456.770 برسم الموسم 2015/2016.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة