طريق “منحوسة” تُفجع أسرة وتُلحق بهم أقاربهم للمستعجلات

حرر بتاريخ من طرف

شهدت الطريق الوطنية رقم 9 عشية امس الاربعاء 3 أبريل، وقائع خطيرة ومحزنة بعد حادثة سير خطيرة اودت بحياة شخص، وتسببت في اصابة ثلاثة آخرين من نفس الاسرة، قبل ان يلحق بهم افراد آخرون من العائلة للمستعجلات، بعد تعرضهم بدورهم لحادثة خطيرة في نفس الطريق، خلال محاولة الالتحاق بافراد الاسرة الاولى باحدى المصحات الخاصة بمراكش.

وحسب مصادر “كشـ24” فإن الحادثة الاولى وقعت حينما كان افراد اسرة متكونة من اب وام وابنيهما قادمين من بنجرير صوب مدينة مراكش، حيث تفاجئوا على مستوى نزالة العظم بسيارة قادمة من الاتجاه المعاكس مباشرة امامهم خلال محاولتها تجاوز مركبة اخرى، ما دفع السائق للانحراف الى جانب الطريق تفاديا للاصطدام معها، الا ان سيارته انقلبت ما أدى الى اصابته بجروح متفاوته، فيما لقي ابنه الصغير البالغ من العمر سبع سنوات مصرعه على الفور، واصيبت زوجته وابنه اصابات حرجة، نقلا على اثرها الى قسم الانعاش باحدى المصحات الخاصة بمراكش.

وتضيف المصادر أن افراد من عائلة المصابين في الحادثة الاولى، وفور تلقيهم للخبر استقلوا سيارة خفيفة وحاولوا الالتحاق بافراد العائلة المصابين بمراكش لعيادتهم ومواساتهم، الا انهم تعرضوا بدورهم لحادثة خطيرة بعدما صدمتهم شاحنة في نفس الطريق، ليلتحقوا بافراد عائلتهم المصابين وهم في حالات متفاوتة الخطورة بدورهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة