طرد ممرض وحرمانه من العلاج يٌفجِّر احتجاجات بالمستشفى الجامعي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نظمت النقابة الوطنية للصحة العمومية المنضوية تحت لواء الفدرالية الديمقراطية للشغل، صباح يومه الإثنين 23 دجنبر الجاري، وقفة احتجاجية بالمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، للتنديد بطرد ممرض من مصلحة الأمراض التنفسية وحرمانه من حقة الدستوري في العلاج ونتعريض حياته للخطر من طرف أستاذة متخصصة بنفس المصلحة لشكوك حول إصابته بمرض السل الذي أصبح متفشيا بمصلحة المستعجلات بمستشفى ابن طفيل وفق بيان للنقابة.

وأشارت النقابة في بيان لها إلى أن الحادث يأتي بعد أيام من امتناع رئيسة مصلحة الأمراض التنفسية إعطاء استشارة طبية لأم موظفة بمستشفى أبن طفيل رغم توفرها على موعد مسبق.

وأعربت النقابة عن استنكارها الشديد لما أسمته التصرفات الغير مسؤولة لرئيسة مصلحة الأمراض التنفسية وزميلتها بخرقهما السافر لمفتضيات الدستور ولاسيما الفصل 31 منه والذي ينص على إلزامية المساواة في الحق في الولوج للعلاج والعناية الصحية.

واعتبر البلاغ كرامة الموظفين والموظفات وذويهم خطا أحمر لا ينبغي التفكير في تجاوزه، وأعلنت النقابة عن برنامج تصعيدي ابتداء من يومه الإثنين 23 دجنبر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة