طبيب وأربع طبيبات في اعتصام مفتوح بفاس..مقررات انتقال عالقة

حرر بتاريخ من طرف

يخوض طبيب وأربع طبيبات اعتصاما مفتوحا أمام مديرية الصحة لجهة فاس ـ مكناس، منذ يوم الإثنين الماضي. وقالت المصادر إن المحتجين يطالبون بتفعيل مقررات انتقالهم.

وذكرت المصادر بأن الدكتور أمين لندري، طبيب عام تم تعيينه بالمركز القروي بتانديت بإقليم بولمان منذ سنة 2012. وشارك في الحركة الانتقالية الاعتيادية برسم سنة 2018 ، وعلى إثرها تم قبول انتقاله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الغساني بفاس.

لكنه وإلى حدود الآن، لا يزال ينتظر تفعيل مقرر انتقاله. وتتحدث فعاليات نقابية تبنت ملفه عن تماطل للمسؤولين في معالجة وضعيته، في وقت تم فيه تعيين أزيد من 30 طبيبا من المتخرجين الجدد في مركز مدينة فاس، سواء في مستشفى ابن الخطيب أو مستشفى الغساني أو المراكز الصحية الحضرية.

وعلق المحتجون لافتات تستغرب من التجاهل الذي تواجه به ملفاتهم، خاصة وأن لها طابعا اجتماعيا استعجاليا. كما أنها من الناحية القانونية تستوجب التفعيل، ولا تقبل التأخير. وأوردت إحدى اللافتات بأن الطبيب في وزارة الصحة محروم من الحق في الانتقال، باعتباره من أبسط الحقوق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة