“ضوضانات” تُعمق معاناة الأشخاص المقعدين بحي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تحولت “ضوضانات” موضوعة بشارع ساقية بسيدي يوسف بن علي بمراكش، إلى مصدر إزعاج بالنسبة للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة، الذين يستعملون كراسي متحركة، مما يجعل تحركهم أو عبورهم لهذه المطبات جد  صعب، خصوصا في حال عدم وجود مرافق أو شخص بإمكانه مساعدة هؤلاء على العبور.

واستنكر متضررون في اتصال بـ”كشـ24″، إغفال السلطات لهذه الفئة أثناء وضعها لهذه “الضوضانات” المرتفعة نسبيا، ناهيك عن شكل تصميمها الذي يزيد من معاناة هذه الفئة، مشيرة إلى أن الأشخاص الذين يستعملون الكرسي المتحرك، يعانون الأمرين جراء هذه المطبات التي تعتبر بالنسبة لهم حائط في وسط الطريق، يعيق تحركهم.

ويطالب متضررون، إعادة النظر في هذه “الضوضانات” المذكورة، إما بإزالتها، أو بإيجاد حل لهذه الفئة، من خلال تخصيص طريق لها يساعدهم على عبور المطبات.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة