ضمادة وبقعة غريبة.. رأس زعيم كوريا الشمالية يثير التساؤلات

حرر بتاريخ من طرف

من جديد، أثارت صور حديثة لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، التكهنات حول وضعه الصحي، وفق مصادر إعلامية محلية وأخرى أميركية.

وأظهرت صور نشرها التلفزيون المركزي في بيونغيانغ، الزعيم البالغ من العمر 37 عاما، مع ضمادة على مؤخرة رأسه، خلال مشاركته في فعاليات أقيمت أواخر يوليو الماضي.

ومن جهة أخرى، سلط موقع “نورث كوريا نيوز” الضوء على “بقعة خضراء غريبة”، والضمادة التي ظهرت لاحقا على رأس كيم.

وقال الموقع، إن البقعة الخضراء أو الضمادة على الجانب الأيمن الخلفي من رأس كيم، لا تزال غير معروفة الأسباب، ويصعب تشخيصها باستخدام الصور فقط.

كيف تتغلب على إكتئاب زيادة الوزن؟

وحسبما ذكرت مجلة “نيوزويك” الأميركية، فإن البقعة الغامضة كانت مرئية خلال حدث عسكري حضره كيم في يوليو، رغم أنها لم تكن موجودة في رأس الزعيم الكوري الشمالي عندما ظهر مع موسيقيين في 11 من الشهر ذاته.

وأثيرت مؤخرا تكهنات حول الوضع الصحي لكيم بعد أن خسر وزنه بسرعة، في وقت سابق من هذا العام.

وعلى مدار أشهر، لاحقت الشائعات الزعيم المثير للجدل، إلى حد ذهاب بعض التقارير إلى وفاته.

وتأتي هذه الأخبار في وقت تعاني به كوريا الشمالية من تفش واسع لفيروس كورونا المستجد، ونقص حاد في الأغذية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة