ضحايا “الصهد”.. انتشال جثة ثلاثيني جرفته مياه نهر أمّ الربيع

حرر بتاريخ من طرف

انتشلت عناصر الوقاية المدنية، بحضور عناصر من درك أولاد سعيد وممثل عن السلطة المحلية، جثة شاب ثلاثيني قضى نحبه غرقا في نهر أم الربيع على مستوى مصبّ سد الدورات المقام على نهر أم الربيع بإقليم سطات.

و أفادت مصادر مطلعة أن الشاب الهالك متزوج وأب لطفلة توجّه إلى ضفاف أم نهر الربيع على مستوى دوار الكراديد،بغية السباحة أمام ارتفاع درجة الحرارة هذه الأيام.

وأضافت المصادر ذاتها أن الشاب توارى عن الأنظار في أعماق النهر، في ظروف شكّلت موضوع بحث تمهيدي من قبل عناصر الدرك، في انتظار نتائج التشريح الطبي لجثة الهالك، الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، لتحديد السبب الحقيقي للوفاة.

تجدر الإشارة إلى أن عدة مناطق تعتبر نقطا سوداء لحصدها عددا كبيرا من ضحايا الغرق سنويا في نهر أم الربيع، وهو ما جعل فعاليات جمعوية تدقّ ناقوس الخطر في ظل تنامي السباحة في النهر بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة