صيادلة الجنوب يطالبون عبد النباوي بالتحقيق في اختفاء الكمامات

حرر بتاريخ من طرف

توجّهت رئيسة المجلس الجهوي لصيادلة الجنوب بشكاية إلى رئيس النيابة العامة محمد عبد النباوي، تطالب من خلالها بالتحقيق في اختفاء الكمامات ومحاليل التعقيم من جل الصدليات بالتزامن مع تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا بالمملكة.

وجاء في الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، أنه على خلفية الهلع والترقب الذي يصاحب انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” عبر العالم لاسيما بالمنطقة المتوسطية، عمدت عدة شركات مجهولة وبعض السماسرة إلى اعادة شراء كميات ضخمة من بعض المواد الشبه الطبية الحمائية الأساسية (أقنعة واقية ومحاليل تعقيم الأيادي..)، الشيء الذي ترتب عنه اختفاء هذه المواد بشكل كلي من جل صيدليات المملكة والإرتفاع الصاروخي لأثمنتها أضعافا مضاعفة عند بعض موزعيها، وهو ما يهدد بتقويض كل جهود الوقاية التي يجب على المواطن الإلتزام بها للحد من انتشار عدوى كورونا والأنفلونزا الموسمية.

والأخطر من ذلك تضيف الشكاية، عدم توفر هذه المواد حتى للإستعمال الخاص بمهنيي الصحة بالقطاع الخاص على مختلف مشاربهم المهنية على الرغم من كونهم يبقون أول المحتكين بالمرضى والمصابين.

وأمام هذه الفوضى العارمة التي خرجت عن السيطرة وما يشكل ذلك من مساس صريح وخطير بالأمن والسلامة الصحيين للمغاربة، وطبقا لمقتضيات الفصل الخامس من الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 104-12 حول حرية الأسعار والمنافسة، طالبت رئيسة المجلس الجهوي لصيادلة المغرب، رئيس النيابة العامة من أجل فتح تحقيق في الموضوع، وكذا تفعيل مقررات الفصلين 62و66 من نفس القانون والمتعلقين بمحاربة وزجر احتكار السلع والتخزين السري بغرض المضاربة ورفع الأسعار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة