صور فاضحة تدفع فتاة إلى الإنتحار بطريقة مأساوية‎

حرر بتاريخ من طرف

تسبب نشر صور لفتاة تبلغ من العمر 18 سنة وهي شبه عارية على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، في إقدامها نهاية الأسبوع المنصرم، على الانتحار برمي نفسها من فوق جبل بمنطقة نائية ضواحي مدينة أكادير.

هذا الحادث خلق استنفارا لدى السلطات المحلية، التي قامت بالانتقال إلى عين المكان، حيث تم فتح تحقيق في الموضوع، بناء على تعليمات النيابة العامة، من أجل الوصول إلى ناشري الصور الفاضحة.

وكانت الضحية التي تفاجئت بنشر صورها على إحدى الصفحات بالفايسبوك، قبل أن تقدم على إنهاء حياتها خوفا من العار، خصوصا بعد وصول خبر الصور إلى أسرة الهالكة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة