صور حصرية للنعال التي يبحث عنها المغاربة بعد فرار مرتزقة البوليساريو من الكركرات

حرر بتاريخ من طرف

في إطار مواكبتها لتطورات الوضع بمعبر الكركرات ، رصدت كاميرا “كشـ24” بعين المكان مخلفات المخيم الذي أقام فيه مرتزقة البوليساريو طوال اسابيع، خلال قطعهم للطريق وعرقلة حركة السير بالمعبر الحدودي.

وقد تصدرت صور النعال التي تركها الفارون من المخيم بعد إحراقه، مواقع التواصل الاجتماعي، كنوع من السخرية من مرتزقة البوليساريو الذين تخلوا حتى عن نعالهم خلال الهروب الكبير نحو مخيمات تندوف، عقب التدخل العسكري المغربي لتأمين معبر الكركرات، وضمان تدفق السلع والأفراد عبر هذا المحور.

والتقطت كاميرا كشـ24 صورا لمختلف انواع الحاجيات التي تركها المرتزقة وراءهم، ومن ضمنها النعال والاحذية والاواني والخيام ،وبعض المواد الغذائية، وغيرها من الحاجيات التي استعانوا بها خلال فترة احتلالهم العشوائي للمعبر الحدودي.

وكانت القوات المسلحة الملكية، قد أقامت ليلة الخميس الماضي، حزاما أمنيا من أجل تأمين تدفق السلع والأفراد عبر المنطقة العازلة للكركرات، التي تربط المغرب بموريتانيا على إثر قيام نحو ستين شخصا مؤطرين من قبل ميليشيات مسلحة للبوليساريو بعرقلة المحور الطرقي العابر للمنطقة العازلة للكركرات، التي تربط بين المملكة المغربية والجمهورية الموريتانية، ومنع الحق في المرور.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة