صورة تفضح ملكة جمال روسية وتجردها من اللقب

حرر بتاريخ من طرف

قررت لجنة منظمة لمسابقة ملكات الجمال في روسيا، تجريد ملكة جمال روسية من لقبها، بعد كذبها على اللجنة المنظمة.
وقالت صحيفة “ديلي ميل” إن اللجنة المنظمة اتهمت أليسيا سيميرينكو بالتهرب من المشاركة في عدد من المناسبات التي تلت إحرازها لقب “ملكة جمال موسكو”، بداعي المرض، لكن منشور أخير على حسابها بأحد مواقع التواصل الاجتماعي، أظهر “كذبها” على اللجنة.

وظهرت الحسناء الروسية وهي تستجم بجزر المالديف، في صورة نشرتها على حسابها الرسمي، مما أثبت كذبها بشأن مرضها وتعذرها عن المشاركة في إحدى المناسبات المفروضة عليها من قبل اللجنة المنظمة.

وقررت اللجنة المنظمة سحب لقب ملكة الجمال من سيميرينكو وإعطاءه للوصيفة، وذلك بعد تكرر “ادعائها المرض” للتهرب من المناسبات، كما أنها احتفظت بالتاج لمدة بعد إحرازها اللقب، وهو ضد قوانين المسابقة.

ومن ناحية أخرى اتهمت ملكة الجمال الروسية اللجنة المنظمة بتنظيم “حملة عدائية” ضدها، وأن اللجنة لم ترد أن تحرز سيميرينكو اللقب.

وقالت طالبة الاقتصاد البالغة من العمر 24 عاما أن اللجنة حاربتها لأنها أرادت كسر الصورة النمطية عن ملكات الجمال، وأرادت أن تثبت بأن الذكاء والثقافة مرتبطة بالجمال، وفقا للصحيفة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة