صفقات تجر رئيس المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب للتحقيق

حرر بتاريخ من طرف

باشرت عناصر تابعة للفرقة الجهوية للدرك التحقيق مع رئيس المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب، جواد الدواحي، أحد أعيان المنطقة الذي ارتبط اسمه في وقت سابق بحزب الأصالة والمعاصرة، قبل أن يقرر الرحيل في الانتخابات الأخيرة صوب حزب التجمع الوطني للأحرار.

المصادر قالت إن النيابة العامة بمحكمة الاستئناف أمرت بفتح تحقيق في شأن شكاية توصلت بها من قبل أحد أعضاء المجلس والتي تحدث فيها عن اختلالات مفترضة في تدبير شؤون المجلس، واستعرض معطيات عن غموض يكتنف صفقات بمبالغ مالية ضخمة، وسوء تدبير لميزانيات خلال السنوات الأخيرة.

وترأس الدواحي في الولاية السابقة المجلس الإقليمي لمولاي يعقوب باسم حزب الأصالة والمعاصرة، وفاز مجددا بالمنصب لكن باسم حزب التجمع الوطني للأحرار.

وإلى جانب هذه التحقيقات، فإن الدواحي سبق أن وجد نفسه، منذ ما يقرب السنة، في مواجهة ملف يتعلق بتبديد أموال عمومية وتزوير محررات رسمية وعرفية، وهو الملف الذي لا يزال قاضي التحقيق بقسم جرائم المال ينظر فيه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة