صعقتان تقتلان طفلا في عمر الزهور بشيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

توفي التلميذ ” إ أ ” الذي يدرس بمجموعة مدارس بوزوكة دائرة مجاط ، بإقليم شيشاوة، زوال الاحد 10 يونيو 2018 متاثرا بجروحه الخطيرة على اثر صعقة كهربائية بعد تسلقه لأحد الاعمدة الكهربائية بدوار واويسخت بجماعة مزوضة ، بالإقليم ذاته . 

و أفاد مصدر من مقرب من أسرة الهالك المزداد سنة 2004 ، أن هذا الاخير تعرض لصعقة ثانية ، حين رفضت إدارة مستشفى محمد السادس بمراكش ، استقباله و تقديم المساعدة الطبية اللازمة له ،تحت دريعة انه ليس هناك سرير شاغر. .

و أوضح المصدر نفسه ، أن أسرة الهالك اضطرت بعد عناء ، إلى نقله لإحدى  المصحات الخصوصية ، لقضى بها ثلاثة أيام في قسم العناية المركزة تحت اشراف فريق طبي متخصص ، قبل أن يسلم الروح لبارئها . 

وخلفت وفاة الهالك صدمة في صفوف الأطباء المكلفون بتتبع حالته الصحية وأسرته، خاصة أن بوادر أمل وتطمينات تلقتها هذه الأخيرة من لدن الطبيب الرئيسي المشرف على حالته . 

وكان الضحية الذي تعرض لصعقة كهربائية قوية، عصر الخميس 7 من الشهر ذاته ، بدوار واويسخت بجماعة مزوضة، بعد تسلقه عمودا كهربائيا، مستغلا ضعف حركة المارة في الشارع ، نقل في وضعية جد حرجة ، جراء تأثره بالصعقة الكهربائي العالية للتيار الكهربائي من جهة ولسقوطه من فوق العمود الكهربائي إلى سطح الأرض من جهة ثانية.

و سجل المصدر  نفسه ، استخفاف الاطر الطبية بمستشفى محمد السادس بمراكش بارواح المواطنين الفقراء الحاملين لبطاقة الرميد ، الذين عاينوا الحالة ولم يقدموا يد المساعدة رغم استعطاف اهله محدودي الدخل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة