صحف.. المغاربة غير راضون عن ظروفهم واتهامات ثقيلة لوزارة السياحة

حرر بتاريخ من طرف

في ما يلي عرض لأبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم الجمعة..

* أخبار اليوم:

– بناء على معلومات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكنت فرقة مكافحة الجريمة المنظمة، التابعة للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، من تفكيك عصابة إجرامية لها امتدادات داخل عدة مدن مغربية تنشط في مجال تزوير وثائق السفر والإقامة واستعمالها في تسهيل وتنظيم عمليات للهجرة الغير الشرعية. وأوضح بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أن الأبحاث والتحريات الأولية مكنت من إيقاف مرشحين للهجرة غير الشرعية بمطار محمد الخامس وبحوزتهما أوراق إقامة مزيفة بدولة أجنبية كانا على أهبة السفر إلى إحدى الدول الأوروبية، مشيرا إلى أن إيقاف هذين المرشحين قاد إلى اعتقال أربعة عشر شخصا من بينهم امرأة ومواطن جزائري كمساهمين ومشاركين يمتهنون التزوير في المستندات والوثائق الإدارية الرسمية فضلا عن وسطاء ومتداخلين يستهدفون ضحاياهم من الشباب الحالم بالهجرة إلى الخارج.

– الأسر المغربية ليست راضية عن ظروفها الاقتصادية. تنظر الأسر المغربية إلى مستقبلها بنوع من التشاؤم، إذ أن توقعاتها بخصوص معدلات البطالة وتكلفة المعيشة والادخار مازالت سلبية، هذا ما سجلته مذكرة رسمية صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، والتي ركزت فيها على نظرة الأسر إلى ظروف عيشها خلال الفصل الثاني من العام الجاري. وصرحت 88,4 في المائة من الأسر بأن أسعار المواد الغذائية سجلت ارتفاعا في الشهور الـ12 الأخيرة، كما أن نسبة 84,2 في المائة من هذه الأسر تتوقع استمرار الارتفاع في أسعار المواد الغذائية خلال الـ12 شهرا المقبلة.

* المساء:

– وجهت الجمعية الجهوية لوكالات الأسفار للرباط سلا القنيطرة اتهامات ثقيلة لوزارة السياحة بـ”التواطؤ” مع لوبيات لم تسمها، من أجل فتح الباب أمام مجموعات متعددة الجنسيات للدخول إلى السوق المغربية، عبر مشروع قانون تم تمريره على مستوى مجلس النواب، والقاضي بتنظيم مهنة “وكيل الأسفار” مع ما يحمله من مقتضيات أثارت غضبا واسعا. وقالت إيمان العمراني، رئيسة الجمعية، في لقاء صحفي انعقد يوم الأربعاء، إن “وزارة السياحة تسعى إلى منح إطار قانوني لمن يشتغلون في القطاع غير المهيكل، بل والسعي إلى تحويل القطاع إلى سوق للخردة”. وأكدت أن الوزارة ترفض لحد الآن فتح باب الحوار مع المهنيين، وهو ما جعلهم يطرقون باب الفرق البرلمانية، ومنها فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب، من أجل التصدي لمشروع قانون مهنة وكيل الأسفار.

– كشفت خارطة تمويل البرنامج الوطني لتعميم التعليم الأولي أن وزارة التربية الوطنية ستمد يدها إلى عدد من الأطراف من بينها الجماعات المحلية ومجالس الجهات وصندوق التنمية القروية لضمان الحصول على 30 مليار درهم اللازمة لتنزيل هذه الخطة. ووفق فرضيات التمويل التي بسطتها الوزارة، فإن لائحة المساهمين ستضم أيضا المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والمجالس الإقليمية، إلى جانب كل من القطاع الخاص والمجتمع المدني، من أجل ضمان 3 مليارات درهم سنويا على امتداد 10 سنوات.

* الأحداث المغربية:

– تقرر تأجيل الاجتماع الذي كان سينعقد أمس الخميس بمجلس النواب، والذي كان مخصصا لمتابعة دراسة مقترحات القوانين المتعلقة بمعاشات البرلمانيين، لموعد لاحق. ويتعلق الأمر بمقترح قانون تحدد بموجبه شروط وكيفيات تصفية نظام معاشات أعضاء البرلمان، وكذا مقترح قانون يتعلق بمعاشات أعضاء مجلس النواب، ومقترح قانون لإلغاء نظام معاشات أعضاء البرلمان. وجاء قرار التأجيل متزامنا مع ارتفاع حدة الجدل حول مناقشة هذه المشاريع، التي سبق لفرق أن وضعتها في انتظار التوافق على مشروع واحد. وكانت الجلسة السابقة قد عرفت حضورا كبيرا، وبدا الارتباك في بداية أشغالها، بسبب عدم الاتفاق حول من سيقدم المقترح الذي سيعوض باقي المشاريع التي ستزاح من الطريق.

– صدر بالعدد الأخير من الجريدة الرسمية نص المرسوم الجديد الذي سبق أن صادقت عليه الحكومة في اجتماعها المنعقد في 3 ماي 2018، والذي يخول للزوجات المعوزات حق الاستفادة من الدعم المالي الذي يقدمه صندوق التكافل العائلي، بعدما كان مقتصرا على المطلقات. وتضمن المرسوم الجديد تبسيطا لمسطرة الاستفادة من هذا الدعم، وكذا قيمة الدعم الذي ستستفيد منه الزوجات المعوزات وأطفالهن بعد ثبوت العجز أو امتناع الزوج عن النفقة.

* آخر ساعة:

– ثلثا الطلبة يغادرون الجامعات من دون شهادات. كشف مسؤولو المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، عن إحصائيات وأرقام تكشف حجم اختلالات التعليم الجامعي والوضعية “المقلقة” للجامعات المغربية. وأظهر تقرير للمجلس حول “تقييم التعليم العالي.. الفعالية والنجاعة والتحديات” قدم يوم الأربعاء بالرباط، أن “32 في المائة فقط من الطلبة حصلوا على شهاداتهم، و65,7 في المائة من الطلبة الباقين انقطعوا عن الدراسة، ولم يحصلوا على شهاداتهم الجامعية”.

– أثار القانون الجديد المتعلق بتحديد مدة صلاحية المنتجات الغذائية الذي دخل حيز التنفيذ أخيرا، حفيظة جمعيات حماية المستهلك، التي صبت جام غضبها على وزارتي الصحة والفلاحة، اللتين أصدرتا القانون. وعلق بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة المغربية لحماية المستهلك، قائلا إن “استثناء البيض من قانون تحديد مدة الصلاحية، يعود إلى رفض بعض لوبيات بيعه قبول وضع تاريخ الاستهلاك”، مشيرا إلى أن البيض منتهي الصلاحية يشكل خطرا على صحة المستهلك ويتسبب في تسممات غذائية.

* العلم:

– كشف البرنامج الوطني لتعميم وتطوير التعليم الأولي الذي أعطيت انطلاقته يوم الأربعاء بالصخيرات، أن نسبة التمدرس في التعليم التقليدي يمثل 63 بالمائة، في حين تصل نسبة التعليم العصري إلى 24 بالمئة، فيما لم تتجاوز نسبة التعليم الأولي العمومي نسبة 13 بالمائة. وأوضحت المعطيات الواردة في البرنامج أن المعدل الوطني لتغطية التعليم الأولي بالمناطق الحضرية وصل إلى 59,5 في المائة و35,3 في المائة بالمناطق القروية، مضيفة أن معدل التعليم الأولي بالمغرب ظل ثابتا بسبب ضعف التمويل الذي لا يسمح بتعميم التعليم الأولي وغياب الإطار المرجعي وضعف مشاركة الدولة وتعدد المتدخلين وغياب آليات الرقابة والتقييم والتباين بين المجالات والنوع.

– وضعت الأمم المتحدة المغرب على قائمة الدول الأولى المصدرة للطماطم عبر العالم، موردة أن المملكة تمكنت من تصدير ما قيمته 7.15 بالمائة من الإجمالي العالمي من الطماطم. وبحسب مكتب الإحصاءات التابع لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية للأمم المتحدة، فإن المغرب يعد رابع أكبر مصدر للطماطم بعد إسبانيا وهولندا والمكسيك، مشيرا إلى أن المملكة قامت بتصدير 527.72 مليون كيلوغرام من الطماطم العام الماضي، وهو ما يمثل 7.15 بالمائة من الإجمالي العالمي، فيما قدر المكتب قيمة الصادرات المغربية خلال السنة بحوالي 511.78 مليون أورو، بثمن يبلغ 1.021 يورو للكيلوغرام الواحد.

* بيان اليوم:

– أعلن مكتب الصرف عن إصدار تعليمات جديدة تنظم نشاط الصرف اليدوي، والتي تحدد شروط منح الاعتماد، وسير عمل فاعلي الصرف اليدوي، فضلا عن التدابير الرقابية والعقوبات المنصوص عليها، لضمان احترام هؤلاء الفاعلين للمقتضيات التنظيمية وامتثالهم لها. وأوضح المكتب في بلاغ أن التعليمات الجديدة جاءت أيضا بمقتضيات وتدابير جديدة للمرونة والتوحيد، مشيرا إلى أن هذه الأخيرة تشمل تدابير لمكافحة غسل الأموال، ومنح مخصصات “الحج”، وطلبات الترخيص المقدمة إلى مكتب الصرف، ومتطلبات رؤوس الأموال، وأرصدة العملات الأجنبية، وأخيرا منصة تبادل المعطيات المعلوماتية.

– أفادت إحصائيات صادرة عن المكتب الوطني للصيد بأن حجم منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي التي جرى تفريغها بلغت نحو 530 ألف و963 طن برسم النصف الأول من 2018، وذلك بانخفاض قدره 11 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية. وحسب المكتب الوطني للصيد، تقدر القيمة التسويقية لمنتوجات الصيد الساحلي والتقليدي التي جرى تفريغها برسم الستة أشهر الأولى من 2018 بنحو 3 مليار درهم، أي بانخفاض نسبته 1 في المائة مقارنة مع قيمة حجم التفريغ متم شهر يونيو 2017.

* الاتحاد الاشتراكي:

– توقع خبراء لدى المركز المغربي للظرفية، يوم الأربعاء في الدار البيضاء، أن الاقتصاد المغربي سيسجل في سنة 2019 معدل نمو في الناتج الداخلي الخام بحوالي 3,8 في المائة، وستشهد جميع مؤشراته ومكوناته مسارا تصاعديا . وأوضحوا، خلال لقاء صحفي بمناسبة إصدار المركز نشرة خاصة تحت رقم 48 بعنوان: “أي مظهر للنمو في 2019؟”، أن السيناريو المتوقع للاقتصاد الوطني، برسم سنة 2019، يعتمد على آفاق النمو التي من شأنها أن تطيل أمد التوجهات الايجابية المحققة بشكل خاص في 2017 و2018، من خلال الاستفادة الكاملة من مناخ جيواقتصادي دولي مناسب.

– دعا أبو بكر أعبيد، عضو الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين، الحكومة إلى التعامل مع السياحة كسياسة عمومية تقع في قلب العديد من القطاعات المتداخلة وتتبادل معها التأثير والتأثر، سلبا وإيجابا. وطالب أعبيد، خلال جلسة عامة خصصت لتقديم التقرير الذي أنجزته لجنة تقصي الحقائق حول مراقبة وتقييم أداء المكتب الوطني للسياحة، الحكومة بالمضي قدما في تنزيل وتنفيذ الإجراءات المتضمنة في البرنامج الحكومي حول القطاع السياحي، مضيفا أن التقرير الذي أنجزته اللجنة رصد مجموعة التجاوزات التي شابت عملية تدبير المكتب الوطني للسياحة، منها غياب الحكامة المالية والارتفاع غير المبرر لبعض تكاليف تسيير المكتب.

* رسالة الأمة:

– وافق مجلس الوزراء الألماني، يوم الأربعاء، على مشروع قانون ينص على تصنيف المغرب ضمن “الدول الآمنة” لتسريع ترحيل اللاجئين. ويهدف مشروع القانون إلى تسريع وتيرة البت في طلبات لجوء الوافدين، وترحيل آلاف اللاجئين المرفوضين، فيما يستثني اللاجئين المرفوضين المنحدرين من دول المغرب العربي، من الترحيل، في حال كانوا بدؤوا عملا شرعيا أو تدريبا مهنيا في ألمانيا قبل صدور القانون.

– استفاد 31 مشروعا لجمعيات المجتمع المدني العاملة في مجال حقوق الإنسان بمختلف جهات المملكة، من دعم تقدر ميزانيته بـ3,5 مليون درهم، في إطار الشراكة مع الوزارة الوصية. وأكد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد، خلال ترؤسه يوم الأربعاء حفل توقيع الشراكة مع جمعيات المجتمع المدني المستفيدة، أن انتقاء المشاريع تم من طرف لجنة تضم ممثلي العديد من القطاعات الوزارية والمؤسسات الوطنية وفاعلي المجتمع المدني. وكانت وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان توصلت، بعد الإعلان عن طلب عروض مشاريع في أبريل الماضي، بـ209 مقترحات مشاريع من جمعيات من مختلف جهات المملكة، وهو عدد يمثل تطورا بنسبة 35 بالمائة مقارنة مع عدد المشاريع المتوصل بها في 2017.

* لوماتان:

– تم يوم الأربعاء بالرباط، التوقيع على مذكرة تفاهم بين وكالة المغرب العربي للأنباء والمجموعة المغربية” هولدينغ ماريتا غروب” يهم تطوير مشروع مدينة دولية للإعلام “إنترناسيونال ميديا سيتي”. وستمكن هذه المذكرة، التي وقعها المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء، خليل الهاشمي الإدريسي، والرئيس المدير العام لمجموعة “ماريتا غروب”، رحال بولغوط، من إنجاز مدينة دولية للإعلام “إنترناسيونال ميديا سيتي”، ستعمل على استقبال أنشطة مهنيي وسائل الإعلام من خلال تمكينه من خدمات ذات قيمة مضافة عالية. كما تهدف هذه المذكرة إلى إرساء شراكة بين القطاعين العام والخاص أو اتفاقية تعاون تؤطر عمل طرفي هذا المشروع.

* ليكونوميست:

– بعد تقرير المجلس الأعلى للحسابات ومختلف الأسئلة الشفوية الموجهة للوزير الوصي على القطاع الصحي بالبرلمان، دخل المرصد الوطني للتنمية البشرية بدوره على الخط، حيث أصدر أولى خلاصاته حول تقييم نظام المساعدة الطبية “راميد”، والذي رأى فيه أنه “لا يستهدف للأسف الفئات الأكثر فقرا”. وتطرقت الخلاصات إلى مشكلة التمويل وجودة العلاجات ونقص الأدوية، مؤكدة أن نظام “راميد” يضع، بشكل غير مباشر، نظام الصحة العمومية تحت الضغط. و يقترح المرصد الوطني للتنمية البشرية في تقريره، بعض الإجراءات المستعجلة لتجاوز هذه الوضعية.

* أوجوردوي لوماروك:

– في محاولة تهدف إلى تحسين جودة التعليم في المغرب ومنع الهدر المدرسي على المستوى الوطني، أصدرت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تقريرا استعرضت فيه مختلف أوجه تحسين هذا القطاع من خلال ثلاثة مجالات للتقييم في التعليم الوطني، وهي تقييم المدرسين والمؤسسات والنظام التعليمي. وأوصت المنظمة بإلغاء امتحان نهاية السلك الابتدائي والتقليل من الفرص المتاحة لتكرار السنة، ما سيسمح للمغرب بتطوير إطار تقييمي خاص به، وتقوية المعارف في السنوات الأولى، واتباع الاتجاهات الدولية والطموحات الوطنية للتمدرس العالمي.

* ليبيراسيون:

– ظل الحفاظ على مكتسبات الشراكة الأوروبية المغربية المتفردة، والتصدي لمناورات أعداء الوحدة الترابية، على رأس أولويات العمل الدبلوماسي الرسمي والبرلماني على مستوى الاتحاد الأوروبي، مستندا في ذلك على رؤية ملكية متقدمة تجسدت من خلال تعزيز الصرح المؤسساتي والنهوض بتنمية سوسيو اقتصادية مندمجة. فقد تم التطرق إلى جميع جوانب الشراكة التي تجمع بين المغرب والاتحاد الأوروبي خلال الولاية الأوروبية الحالية، والتي همت موضوع الهجرة، وقضايا الأمن، ومحاربة التطرف، والنقل الجوي، والتعاون في المجال العلمي، والتكوين، والتجارة، والزراعة، والصيد البحري، والتبادل الحر. وتميزت السنة الماضية بعمل دبلوماسي مكثف تحفزه إرادة مشتركة بالمضي قدما في تعزيز العلاقات الثنائية.

* البيان:

– أعلنت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عن خفض أسعار عملية العبور “مرحبا” بالنسبة لخطي طنجة المتوسط-الجزيرة الخضراء، وطنجة المدينة-طريفة. وذكر بلاغ للوزارة أنه تم اتخاذ هذا القرار خلال اجتماع بين مديرية الملاحة التجارية ومالكي السفن التي تستغل هذه الخطوط، انعقد يوم 10 يوليوز الجاري، بحضور ممثلين عن مؤسسة محمد الخامس للتضامن ووزارة الداخلية والسلطات المينائية المختصة، بناء على مطالب قدمها أفراد الجالية المغربية المقيمين بالخارج لمصالح الوزارة، نتيجة ارتفاع أسعار عبور مضيق جبل طارق بنسبة 30 في المئة مقارنة مع السنة الماضية.

* لوبينيون:

– بعد دخول رسوم مكافحة الإغراق حيز التنفيذ يوم 7 مارس الماضي، والتي قد تشمل 51 في المائة من واردات الدفاتر التونسية، قررت الحكومة التونسية اللجوء إلى تحكيم منظمة التجارة العالمية في هذه القضية التي توجد محط نزاع بين المصدرين التونسيين والمصنعين المغاربة منذ السنة الماضية. ويعتبر المنتجون التونسيون، هذه التدابير مرادفا لفقدان سوق يمثل 90 في المائة من صادراتها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة