شهادة مزورة لعون سلطة تضع قيادة أكفاي نواحي مراكش على صفيح ساخن

حرر بتاريخ من طرف

‎تعيش قيادة أكفاي نواحي مراكش منذ أول أمس الثلاثاء على إيقاع صفيح ساخن بعد اكتشاف مواطنين تورط عون سلطة برتبة شيخ في منح شهادة ادارية تفيد التصرف في أرض تعود لهم.

‎وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن عون السلطة المذكور قام بتسليم شهادة ادارية تفيد التصرف لمواطن في أرض تعود الى مواطنين بدوار أيت موسى بجماعة السويهلة،ومن أجل تمكينه من الحصول على تعويض مادي عن الأعمدة الكهربائية التي تم تثبيتها وسط الأرض المذكورة.

‎وأضافت مصادرنا، أن أصحاب الأرض تقدموا الى المصالح المعنية من أجل تسلم تعويضها عن غرس الأعمدة الكهربائية في أرضهم والتي خصص لها مبلغ 12 الف درهم عن كل عمود، غير أنهم تفاجأوا بكون مواطن من دوار ايت دَاوُدَ بجماعة أكفاي تسلم مبلغ التعويض بعد إدلائه بشهادة تفيد بكونه يتصرف في ارضهم مسلمة من طرف الشيخ المذكور.

‎واستطردت المصادر ذاتها، أن المتضررين تقدموا بشكاية الى قائد قيادة أكفاي ضد المواطن المذكور، في الوقت الذي يجاهد فيه عون السلطة من أجل تطويق فضيحة التزوير حيث طلب أحد الأشخاص من اجل التوسط له لإيجاد حل مع المتضررين ولمرالقضية التي قد تزج به في السجن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة